اغلاق

مركز انجاز ينظم جولة للسفراء في مدينة الناصرة

التقى مركز انجاز- المركز المهني لتطوير الحكم المحلي للسلطات المحلية العربية، كل من السفير الاسترالي، ديف شارما والسفير الدنماركي،


مجموعة صور خاصة لموقع بانيت وصحيفة بانوراما

جيسبر فار ونائب السفير الاسباني، ميجئيل مورو ونائب السفير الياباني توشيو ياماموتو وذلك ضمن جولة نظمها مركز انجاز في مدينة الناصرة.
هدف اللقاء الى اطلاع كل من السفارات المختلفة على وضع الاقلية العربية في البلاد، وتحديداً الوضع السياسي والاقتصادي. شارك في الجلسة كل من شوقي خطيب، رئيس ادارة مركز انجاز وغيداء ريناوي زعبي، مدير عام مركز انجاز وابراهام بورغ، كاتب وعضو كنيست سابق ومستشار في مركز انجاز .
افتتحت الجلسة ريناوي زعبي مرحبةً بالحضور الكرام، وقالت: " يرى المواطنون العرب في البلاد بالسلطة المحلية كرافعة تنموية من شأنها تطوير وضع المجتمع العربي، خاصةً في ظل السياسات العنصرية التي تتبعها الدولة تجاههم. بحيث تصل نسبة التصويت للكنيست للمواطنين العرب ما يقارب الـ 50% ، على غرار هذا العام والتي وصلت نسبة التصويت فيه الى 73% وذلك بسبب توحد اعضاء الكنيست العرب في قائمة واحدة مشتركة. بينما تصل نسبة التصويت للمواطنين العرب للسلطات المحلية العربية الى 80%. هذا يؤكد بأن المواطنين العرب يشعرون بالانتماء للسلطات المحلية اكثر من انتمائهم للكنيست او مؤسسات الدولة. بناءً على ذلك سقف توقعات المواطنين العرب من السلطة المحلية هو اكبر بكثير من عملها. اضف الى كون السلطة المحلية تعاني ايضاً من سياسات عنصرية ممنهجة تتمثل في الحصول على الميزانيات، التطوير الاقتصادي وتوسيع مسطحات نفوذها". 

المركز يطلع السفراء على الواقع من خلال المعطيات والزيارات الميدانية
وتحدث شوقي خطيب، عن سياسة الدولة تجاه المواطنين العرب في البلاد "والتي تمثلت بسياسات بتضيق الخناق في كافة المجالات الحياتية، وانعكس ذلك في سياسة الحكومة في الانتخابات الاخيرة والدعوات العنصرية التي اطلقتها حكومة نتياهو تجاه المواطنين العرب". واضاف: " ان الصراع الحقيقي في هذه المنطقة هو الصراع على المحافظة على  الارض".
واكد بورغ على اهمية العمل الميداني المشترك بين العرب واليهود في البلاد، وخص بالذكر العمل في مركز انجاز قائلا: "نطمح عن طريق عملنا المشترك هذا ان نبني نموذجا جديدا، يمنح حيزا مدنيا مشتركا بالكامل سيؤدي في النهاية الى حيز سياسي مبني على السلام الحقيقي".
وتخلل اللقاء زيارة للحديقة الصناعية والتي تم من خلالها عرض فيلم قصير عن تأسيس الحديقة الصناعية، ومن ثم زيارة لشركة الفا اومجا اطلعوا فيها على تأسيس الشركة والصعوبات والتحديات التي تقف امام الشباب العرب في الانخراط بقطاع الهايتك. وتحدثت عن ذلك ريم يونس، من مؤسسي شركة الفا اومجا.
وقاموا جولة قصيرة في الناصرة والناصرة عيليت هدفت الاطلاع على اوضاع المواطنين العرب مقارنة مع اليهود، خاصة في ما يخص قضايا التخطيط والبناء في البلدات العربية، والتي قام بإرشادها عروة سويطات، مخطط مدن .





















لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق