اغلاق

رشدي بخشوش يقدم عرضا للأزياء بباريس

يقدم المصمم المغربي الموهوب، رشدي بخشوش، خلال 20 ماي الجاري بفرنسا، عرضا جديدا للأزياء الخاصة بالرجال، يعرض فيه أحدث تصاميمه بطريقة جديدة،



تحمل لمسة أسلوبه المتميز والراقي.
ويحمل هذا العرض الرقم 26 من بين عروض الأزياء التي قدمها هذا المصمم المغربي الشاب بالديار الفرنسية والمغربية، إذ سيقدم خلاله حوالي 20 زيا رجاليا رياضيا خاص بلعبة "الغولف"، مكونة من سترات وسراويل وأحذية وربطات جرى تصميمها بأشكال مختلفة عما هي متداولة اليوم بين الرياضيين الممتهنين لهذه الرياضة الراقية.
وأكد رشدي بخشوش، 27 عاما، أن هذه التصاميم أخذت وقتا قبل أن تتحول إلى تصاميم على الورق ثم ملابس جاهزة بأسلوب متميز يحمل اللمسة الابداعية لهذا الشاب الطموح، التي زاوج فيها بين ثلاثة ألوان جميلة، وهي: "الرصاصي والبيج والأزرق الخفيف".
وأضاف رشدي أن هذه الأزياء الخاصة بالرجال عبارة عن بدلات متكاملة بسترات تحمل ربطات عنق منقوش عليها الأحرف الأولى من اسم المصمم، وأن الجديد فيها أنها مرصعة بحجر صغير جدا من الألماس.
وانطلقت مسيرة هذا المصمم الشاب المغربي، المقيم حاليا بالديار الفرنسية، في عالم التصميم والأزياء، منذ سنة 2011 في المغرب، حيث أشرف على تنظيم واعداد أزيد من 20 عرضا للأزياء بمدن مختلفة من المملكة قبل أن يغادرها نحو الديار الفرنسية من أجل تعزيز مسيرته الفنية والإبداعية في التصاميم والأزياء.
وقال المصمم الشاب أن الهدف كان إشهار اسم رشدي بخشوش وليس الربح المادي، وهو ما تحقق له بعد جهد وعمل ومثابرة وتميز في الأسلوب والتصميم، انتهى بتنظيمه لعرضين سابقين بالديار الباريسية، وأن عرض 20 ماي الجاري سيكون الثالث، الذي يعتبره نجاحا متميزا لمصمم مغربي شاب، استطاع أن يسجل اسمه بين المصممين الكبار بفرنسا، ويكسب ثقة العاملين في هذا المجال من شركات الإنتاج ودور العرض والأزياء الراقية التي يكون هدفها الدعاية لمنتجاتها عبر تصاميم أزياء متميزة تحمل لمسة الرقي والتخصص.









لمزيد من اخبار شوبينج اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من جديد وصور اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
جديد وصور
اغلاق