اغلاق

غريب: توأم بريطاني مختلفان في لون البشرة!!

ولد التوأم "بوبي ورايلي جورج" بفارق نصف ساعة في أكتوبر عام 2011 في مستشفى بمدينة إيسلورث بغرب لندن، كانت ملامحهما متشابهة إلى حد كبير،



ويمتلكان نفس البشرة الفاتحة، لكن بعد فترة من الوقت تطورت ملامحهما بشكل غريب.
الأم "أبيجيل تونج" وزوجها ريتشارد جورج من أعراق مختلطة، حيث لاحظا أن بوبي صاحب العين الداكنة تحولت إلى اللون الأزرق بعد 6 أسابيع من ولادته، أما ريلي أصبحت بشرته بعد ثلاثة أشهر أكثر اسمرارًا من أخيه. وقال الأب، إنه عندما علم بخبر حمل زوجته فكر الاثنان في احتمالية ولادة طفل ببشرة سمراء مثله والآخر ببشرة بيضاء مثل زوجته، وعندما سأل الطبيب أكد له أن ولادة توأم غير متطابق بهذه الطريقة تحدث بنسبة واحد في المليون. لكن الأم عبرت عن خوفها عند ذهاب طفليها إلى المدرسة وتعرضهما إلى التنمر من الأطفال الآخرين أو أن يكونا ضحايا إلى النكات القاسية خاصة أنها تُسأل باستمرار عن التوأم والاستفسار عن حالتهما.
وأضافت أن رايلي بدأ يلاحظ الاختلاف بينه وبين أخيه وبدأ في توجيه الأسئلة ما إذا كان أسودًا، وتحاول جاهدة أن توضح له الفكرة بطريقة بسيطة وأنهما عائلة مميزة.







لدخول زاوية ترفيه ونغاشة اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من طرائف وصور اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
طرائف وصور
اغلاق