اغلاق

القدس: اعتقال مشتبه بالنصب والاحتيال على اخرين

قالت المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري في بيان صحفي وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" اعتقلت وحدة مكافحة الغش والخداع رجلا يبلغ من العمر 58 عاما


الصورة للتوضيح فقط

من الوسط اليهودي والمقيم في بلدة معاليه أدوميم والذي يشتبه بقيامه بالنصب على عدة اشخاص بمبلغ وصل اجماليه الى عدة ملايين من الشواقل، مع تمديد اعتقاله حتى نهار يوم الأربعاء 12.08 الجاري.
هذا وكان قد بدأ التحقيق بناء على شكوى تم استلامها من متولي رعاية امور كنيس يهودي في المدينة، مدعيا أن المشتبه به اتصل به ووعده بمساعدته في جمع الأموال للكنيس والمساعدة في التمثيل القانوني قام به أمين الصندوق، متولي رعاية امور الكنيس موضوعه حادث عمل شخصي  . وفي شكواه قال أمين الصندوق متولي امور رعاية الكنيس أن المشتبه به سحب منه بالغش حوالي - 150 ألف ₪  ومع طلب صاحب الشكوى امين الصندوق للمال أعطاه المشتبه به حوالة مصرفية،  شيك من دون ان تكون له تغطية" .
واضاف البيان: "ه
ذا وشرعت وحدة الغش بالتحقيق، وباعمال المراجعة والبحث توصلت الى المزيد من الضحايا بما في ذلك صاحب كشك لليانصيب في معاليه ادوميم وبحيث يشتبه قيام المشتبه بالسحب وبالتحصيل منه مبلغ وصل مئات الآلاف من الشواقل. كما وتوجه المشتبه لمحال لبيع السيارات في المدينة وقام بشراء سيارة تبلغ قيمتها حوالي - 100 ألف ₪ مع تحريره شيكا بدون رصيد وحتى انه قام لاحقا ببيع سيارته هذه من خلال كراج لبيع السيارات بنصف قيمتها.
بالإضافة إلى ذلك، فإن المحققين توصلوا الى رجل دين، حاخام البالغ من العمر نحو 80 عاما والذي يرأس مؤسسة لتقدم المساعدات الخيرية. بينما المشتبه اتصل بالحاخام قبل - خمس سنوات وخلال تلك السنوات حصّل من الاخير ووفقا للشبهات مبلغ وصل اجماليه نحو - 9000000 ₪ مع تقديمه مستندات مزيفة امامه زاعما اقتناءه عقارات قام بتسجيلها وملكيتها على اسم الحاخام كما وصندوق الجمعية الخيرية".
واردف البيان: "
هذا وألقي القبض على المشتبه به يوم الثلاثاء 04.08 الجاري وتم تمديد اعتقاله مرتين حتى يوم الاربعاء 12.08 الجاري بمحكمة الصلح بالقدس، وبحيث اشار القاضي في قراره أن "هناك نحو خمس حالات مختلفة فيما يتعلق بالاحتيال مع النصب والتزوير وأكثر من ذلك. وينبغي ألا نقلل من خطورة هذه الحالات، تم فيها الحصول وصبا واحتيالا على مبالغ كبيرة من المال من كل واحد من الضحايا ". كما وذكر أنه "ينبغي أن تضاف هذه الجرائم إلى الماضي الإجرامي الكبير عند المشتبه المدعى عليه، ولعشرات حالات وأنواع مختلفة من الغش عنده. ويلاحظ كذلك أن المشتبه المدعى عليه كان قد قضى عدد من المحكوميات لانتهاكه مثل هذه النصوص والجرائم والافراج عنه مشروط بالسجن مع وقف التنفيذ وكل هذا يدل على درجة بالغه من الخطر الذي يشكله المشتبه ".
والى كل ذلك ، التحقيق ما زال جاريا وتبحث الشرطة في إمكانية أن هناك المزيد من الضحايا" .

لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق