اغلاق

أسيران محرران يتضامنان مع الاسير علان من المياه التركية

وجه الأسيران المحرران محمود لويسي ومحمد المصري رسالة تضامن مع الاسير المحامي المضرب عن الطعام محمد علان، وذلك من قلب المياه التركية، حيث قاموا برفع صور تضامنية


الأسيران المحرران محمود لويسي ومحمد المصري يوجهان رسالة تضامن مع الاسير المحامي المضرب عن الطعام محمد علان من المياه التركية

معه في أعماق البحر الأبيض المتوسط .
وتأتي هذه الرسالة التي وجهها الاسيران المحرران بالتنسيق مع مؤسسة يوسف الصديق لرعاية السجين في الداخل الفلسطيني، استكمالا لسلسة الفعاليات التي أطلقتها المؤسسة بالتعاون مع لجنة الحريات والأسرى والشهداء والجرحى تضامنا مع الاسير محمد علان المضرب عن الطعام منذ ما يزيد عن 55 يوما .
وفي حديث مع الاستاذ فراس عمري مدير مؤسسة يوسف الصديق لرعاية السجين وعضو لجنة الحريات، عبر عن مدى "قلقه من تدهور الوضع الصحي للأسير علان ووجه دعوة الى جميع المؤسسات الحقوقية الى تحمل مسؤولياتها تجاه الاسرى الفلسطينيين ووقف الانتهاكات الإسرائيلية بحقهم وعلى رأسها الاعتقال الاداري وقانون التغذية القسرية" .
من جهتهما، اعتبر الاسيران المحرران "بان هذه الرسالة التضامنية التي وجهوها من تركيا للتضامن مع الاسير المضرب محمد علان هي اقل ما يمكن تقديمه لإيصال معاناة الاسير علان الى كل بيت والى كل عائلة في وطننا العربي والإسلامي والى كل احرار العالم".
يذكر ان الاسير علان يرفض اجراء اي فحص طبي او تناول المدعمات وقد وصلت حالته الطبية الى مرحلة خطرة، حيث تسعى السلطات الإسرائيلية الى تغذيته قسريا حسب القانون العنصري الذي أقره الكنيست ضد الاسرى .
وقد سمحت سلطات السجون الإسرائيلية مؤخراً لوالدته بزيارته لأول مرة منذ ٢٢ آذار وهو محتجز في المستشفى ومقيد الى سريره منذ ١٧ يوما .

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق