اغلاق

ام الفحم: تجميد أمر هدم بيوت عبد الغني حتى منتصف أيلول

أصدرت محكمة الصلح في مدينة الخضيرة أمرا بتجميد أوامر الهدم بحق بيوت عائلة عبد الغني إغبارية من مدينة ام الفحم حتى السابع عشر من الشهر القادم.

ويأتي قرار المحكمة في أعقاب الطلب الذي قُدم إليها بواسطة محامي العائلة.
وطلب المحامي تجميد أوامر الهدم إلى حين البتّ بشكل رسمي بالأمر، حيث من المقرر أن تعقد جلسة في السابع عشر من الشهر القادم في "الخضيرة"، وهي التي ستقرر مصير بيوت عائلة عبد الغني.
يشار إلى أن النيابة ذكرت سابقا في جميع لوائح الاتهام التي قدمت بحق عائلة عبد الغني، أنها تعقد العزم على هدم 300 متر والبيت بأكمله 600 متر، وهذه كانت حجة الطلب الذي تقدم به المحامي.
وكان قاضي المحكمة العليا، سليم جبران قد أصدر قرارا قبل ما يقارب شهر يفيد بأنه يجب تنفيذ أوامر الهدم ولا حاجة إلى أن يطول الأمر أكثر.
وقد بحثت اللجنة الشعبية في أم الفحم مؤخرا أوامر الهدم بحق البيوت، وتلخص الاجتماع بتنظيم تظاهرة، السبت القادم، أمام مركز الشرطة الإسرائيلية في مدينة أم الفحم.

لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق