اغلاق

رسل السلام لمفوضية نابلس ينظم لقائها التعريفي الأول

نظم فريق رسل السلام التابع لمفوضية كشافة ومرشدات محافظة نابلس لقاءه التعريفي الأول لأبناء عشيرة جوالة ومنجدات جامعة النجاح الوطنية ، في الحرم الجامعي القديم

 
 
قاعة الأنشطة الطلابية، حيث تم خلال اللقاء تعريف الجوالة والمنجدات بمشروع رسل السلام وفكرته وأهميته كأحد برامج الكشافة العالمية التي تسعى إلى نشر مشاريع خدمة وتنمية المجتمع، وإلهام الكشافة ليكونوا مواطنين فاعلين محلياً وعالمياً، وتخلل اللقاء مجموعة عمل قام المشاركين خلالها بمناقشة مجموعة من المشكلات الاجتماعية والبيئية البسيطة وكيفية إيجاد حلول جذرية والتخطيط لمبادرات وتنفيذها.
ويعمل الكشافة على استغلال طاقاتهم التطوعية وشبكتهم الكشفية لتحقيق أهداف تنموية للمجتمع ومساعدة الفئات المحتاجة كجزء من مسؤوليتهم المجتمعية، وإشراك المؤسسات والمجتمع المحلي ضمن الأنشطة وترسيخ آلية العمل على ديمومة الأنشطة.
وشرح عن مشاريع رسل السلام وكيفية يجاد الحلول للمشكلات المجتمعية والبيئية المختلفة وطرق توفير التمويل والموارد، وأهمية وضع الخطط وتنفيذها، بالإضافة لأهمية الإعلام ومشاركة المبادرات والأنشطة الكشفية لإلهام الآخرين واستخدام الإعلام في نشر ومشاركة هذه الأنشطة محلياً وعالمياً من خلال الموقع العالمي للكشافة 
وترسيخ آلية العمل على ديمومة الأنشطة لتوصيل جهود الكشافة الفلسطينية للعالم اجمع.
وأكد الأستاذ موسى أبو دية عميد شؤون الطلبة في الجامعة على دعم الجامعة للأنشطة اللامنهجية الساعية لتعزيز مفهوم خدمة وتنمية المجتمع بين أبناء الجامعة، وباركت الآنسة سمر محسن منسقة النشاط الطلابي تنظيم هذه اللقاءات الثقافية والتوعوية الرامية لبناء جيل همه خدمة مجتمعه ووطنه.
من جهته أكد القائد أيمن مظهر قائد عشيرة جوالة ومنجدات جامعة النجاح الوطنية أن عمل رسل السلام والذي يهدف إلى إشراك الشباب في خلق مشاريع إبداعية تعمل على خدمة وتنمية المجتمع هو من صميم الأهداف السامية التي تطمح أي عشيرة جوالة ومنجدات من الوصول إليها "الخدمة العامة".
وبدورها أكدت القائدة مي عبد الهادي قائدة الفريق الوطني لرسل السلام على أهمية هذا اللقاء في دمج الجوالة والمنجدات بدورهم كمواطنين عالميين، وتحدثت عن تجارب محلية (مشروع خدمة الصائمين في المسجد الأقصى) وعالمياً، ووضحت عبد الهادي أن هذا اللقاء جزء من سلسلة لقاءات ستعقد في مفوضيات الوطن، ومؤكدة بالوقت نفسه أن هذا اللقاء سيتكرر مع عشيرة جوالة ومنجدات جامعة النجاح الوطنية.
وشارك في قيادة اللقاء أعضاء من الفريق الوطني لرسل السلام القائدتين مي عبد الهادي وعرين عسقلان، وأعضاء من فريق مفوضية كشافة ومرشدات محافظة نابلس وهم القائد إبراهيم لحسة والقائدة روشن ملحيس. 
والجدير بالذكر حضور اللقاء القائد مهند السدة ابن عشيرة جوالة ومنجدات جامعة النجاح ومسؤول الإعلام في مفوضية كشافة ومرشدات محافظة نابلس.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق