اغلاق

الحمد الله: مؤسساتنا أثبت ديناميكية بمواجهة عقبات الاحتلال

قال رئيس الوزراء الفلسطيني د. رامي الحمد الله: "إن مؤسساتنا الوطنية أثبت ديناميكية عالية في مواجهة عقبات الاحتلال، فجهاز الإحصاء المركزي الفلسطيني ،



هو جهاز الإحصاء الوحيد في العالم، الذي يجمع معلومات عن الاعتداءات اليومية على أبناء شعب فلسطين، وعن هدم المنازل، واقتلاع الأشجار، والاستيطان، وهو مؤسسة تعمل في ظل الاحتلال الإسرائيلي وحواجزه وإغلاقاته وتضييقه على المواطنين، وفي ظل الحصار الظالم المفروض على قطاع غزة منذ ثماني سنوات".
جاء ذلك خلال كلمته نيابة عن الرئيس محمود عباس، في المؤتمر الدولي للإحصاء الرسمي، برام الله، بحضور رئيس الجهاز المركزي للإحصاء علا عوض، والعديد من الشخصيات الرسمية والدولية والعربية.
وأضاف رئيس الوزراء: "إن الانتهاكات والجرائم الإسرائيلية المتواصلة ضد حقوق شعب فلسطين المشروعة، وفي مقدمتها حقه في الحياة بحرية وأمان وكرامة على أرض وطنه، وكما أكد الرئيس محمود عباس، لن تثنينا عن مواصلة النضال القانوني والدبلوماسي، وعن المقاومة الشعبية السلمية من أجل حماية المنجزات الوطنية، ونيل الحرية والخلاص التام من الاحتلال الإسرائيلي وإقامة الدولة المستقلة على حدود عام 1967، وعاصمتها القدس".
ونقل الحمد الله تحيات الرئيس محمود عباس واعتزازه بعقد  المؤتمر الدولي على ارض فلسطين، لإحياء اليوم العالمي للإحصاء، واستعراض واقع العمل الإحصائي، مؤكدا أهميته كأداة رئيسية في رسم السياسات والتوجهات، وصنع القرار التنموي والسياسي.
وأوضح رئيس الوزراء " أن فلسطين كباقي دول العالم تعول على البيانات الإحصائية الدقيقة والشاملة، لتحديد التوجهات الحكومية، وقياس رضا مواطني الدولة وبلورة أولويات التدخل الحكومي في كافة القطاعات والمجالات "، مستطردا: "لهذا تركز كل الجهد، خلال السنوات الماضية، لرفد عمل الجهاز المركزي للإحصاء ودعم عمله، في إطار خطة حكومية واسعة وشاملة، لتعزيز جاهزية المؤسسات الوطنية واستنهاضها لتكون قادرة على خدمة المواطنين وإنجاز مهامها بكفاءة ومهنية".
وتابع رئيس الوزراء: "إذا كان نجاح ونضج أي مؤسسة يقاس بحجم التحديات والصعاب التي تواجهها، فلنا أن نتخيل جميعا، ونحن نتحدث عن مسيرة قطاع الإحصاء في فلسطين، والمعيقات التي تعترض عمل الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، ومع ذلك فقد أثبت ديناميكية عالية في مواكبة الظروف والمتغيرات، والتغلب بمرونة على أية عقبات، لتكون اليوم الإحصاءات الفلسطينية دقيقة وشاملة ومعتمدة".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق