اغلاق

تعاون بين بلدية قلقيلية وفال دو مارن وسين سان دونيه بفرنسا

في اطار بروتوكول التعاون اللامركزي بين مقاطعتي فال دو مارن وسين سان دونيه في فرنسا من جهة وبلديات قلقيلية وطولكرم وجنين من جهة اخرى،

شاركت بلدية قلقيلية في مؤتمر التعاون اللامركزي الفرنسي الفلسطيني الرابع الذي عقد في باريس مؤخرا، ضمن وفد ضم مشترك لبلديتي قلقيلية وطولكرم وبمشاركة العديد من البلديات الفلسطينية برئاسة وزير الحكم المحلي د. حسين الاعرج. وقد مثل بلدية قلقيلية م. عبد المؤمن عفانة مدير وحدة التخطيط رئيس قسم المياه والصرف الصحي. وقد شارك في اعمال المؤتمر وحلقات النقاش المنبثقة عنه ممثلون عن شركاء التعاون اللامركزي والتوأمة وجمعيات ومنظمات التضامن مع فلسطين.
وكان من ابرز المشاركين في المؤتمر د. حسين الاعرج وزير الحكم المحلي و م. موسى حديد رئيس اتحاد السلطات المحلية الفلسطيني رئيس بلدية رام الله وهايل الفاهوم سفير فلسطين في فرنسا و كلود نيكوله رئيس شبكة التعاون اللامركزي لفلسطين و بيرتران غاليه ممثلا عن اتحاد المدن الفرنسية و أورلي ليشيفاليه ممثلا عن محافظ باريس و ممثل عن وزارة الشؤون الخارجية والتنمية الدولية الفرنسية.
وناقش المؤتمر واقع وآفاق المستقبل للحالة الفلسطينية، ودعم مدينة القدس، وفرص الدعم الشعبي والرسمي الفرنسي، والاستثمار في التنمية المحلية المستدامة، وتأثير علاقات التعاون اللامركزي في الحفاظ على وحدة الارض الفلسطينية، وهيكلة وبناء الحكم المحلي، ومشاركة المجتمعات المحلية في الحكم المحلي، ودور البلديات في بناء الدولة الفلسطينية. 
وعلى هامش المؤتمر شاركت بلدية قلقيلية وبلدية طولكرم في لقاء مجتمعي في مدينة افري مع فعاليات محلية من مدن مقاطعة فال دو مارن لتعزيز التضامن مع فلسطين.
وفي اطار العلاقة الثنائية مع مقاطعتي فال دو مارن وسين سان دونيه تم مناقشة سبل استدامة وتطوير التعاون بين الطرفين وخطط العمل للمرحلة القادمة، والاتفاق على المشاركة في المؤتمر الدولي لدور الشباب في الحفاظ على البيئة الشهر القادم، وتعزيز المشاركة المجتمعية في بروتوكول التعاون اللامركزي، وكذلك تم الاتفاق مع مقاطعة فال دو مارن على عقد برنامج تدريبي لطواقم فلسطينية حول ادارة صرف مياه الامطار، وتم تأكيد قرب تنفيذ مشروعين للصرف الصحي في قلقيلية بقيمة تتجاوز نصف مليون يورو بدعم من مقاطعة فال دو مارن وشركاؤها الفرنسيين، وكذلك تم اطلاع الشريك الفرنسي على مشروع الصرف الصحي الذي يتم تنفيذه حاليا في قلقيلية بقيمة 130 الف يورو بدعم من مقاطعة فال دو مارن، حيث يتم تنفيذ هذه المشاريع وفقا لخطة العمل التي خرجت بها الدراسة التشخيصية للمياه والصرف الصحي لقلقيلية بالتدريج.
وأكد عثمان داود رئيس بلدية قلقيلية حرص البلدية على توطيد الشراكة والتعاون المشترك مع رئاسة واهالي المقاطعتين الفرنسيتين مثمنا دور الطرفين الفرنسي والفلسطيني في انجاح اتفاقية التعاون اللامركزي لخدمة المجتمع المحلي لدى كل منهما خاصة وانها تستهدف تقوية العلاقة المباشرة بين سكان المنطقتين في طور الانفتاح على العالم وحشد الدعم الشعبي الدولي في تأييد مطالب الشعب الفلسطيني.
وأشاد داود بالنتائج التي اسفر عنها هذا التعاون في مجالات الثقافة والمكتبات والشباب والرياضة والأمومة والطفولة والصحة العامة والبيئة والمياه وتطوير القدرات وتبادل الخبرات، وداعيا في الوقت نفسه الى مزيد من النشاطات المشتركة لما فيه صالح مواطني المدينة والمقاطعتين الفرنسيتين والى كل ما من شأنه تقوية الروابط الثنائية التي تهدف اليها اتفاقية التعاون.
ومن ناحية اخرى ثمن داود الدعم الرسمي والشعبي الفرنسي لشعب فلسطين مشيرا إلى التميز الفرنسي في مبادرات وحركات التضامن الدولية مع الشعب الفلسطيني ودعمهم لعدالة القضية الفلسطينية ومساعيهم الحميدة في مساعدة الشعب الفلسطيني على نيل حقوقه المشروعة وبناء مؤسساته ودولته العتيدة وذلك من خلال ثبات الدعم الفرنسي للمشاريع الحيوية في فلسطين.
ونوه داود بشكل خاص إلى الدعم المتواصل لأهالي قلقيلية من خلال الانجازات التي تم تحقيقها من اتفاقية التعاون اللامركزي والتي استهدفت قطاعات واسعة من أهالي مدينة قلقيلية خاصة في مجال البيئة والمياه والصرف الصحي والمشاريع التي تم تنفيذها بالتعاون والشراكة الكاملة مع الفرنسيين وتيسير الانخراط في هيئات دولية. ( محمد صبري )










لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق