اغلاق

قسم الخدمات الإجتماعية بام الفحم ينظم يوما دراسيا

نظم قسم الخدمات الإجتماعية في أم الفحم يوما دراسيا في مركز العلوم والفنون بعنوان " " تذويت المنهج الجماهيري" في العمل ومشاركة الجمهور.


مجموعة صور من اليوم الدراسي

حضر هذا اليوم العشرات من الإخصائيين الإجتماعيين من مختلف التخصصات والوحدات . كما وحضر اليوم القائم بأعمال رئيس بلدية أم الفحم ومسؤول حقيبة الخدمات الإجتماعية الشيخ طاهر علي، كما وأشرفت الحاجة فتحية اغبارية مديرة قسم الخدمات الإجتماعية في بلدية أم الفحم على هذا اليوم الذي تم ترتيبه من قبل الأخصائييّن الإجتمايين ، السيدة سوزان رفيق ونادر سعيد  وعماد مفيد. ا
ستهل اليوم بكلمة من الحاجة فتحية إغبارية التي رحبت بالضيوف وأثنت على الحضور اللافت، كما وتطرقت الحاجة فتحية في كلمتها الى أهمية العمل الإجتماعي بعامة وفي أم الفحم بخاصة. وشددت أيضا على تنوع وشمولية الخدمات الإجتماعية التي يقدمها قسم الخدمات الاجتماعية في بلدية أم الفحم وطالبت الأخصائيين بضرورة تفعيل برامج جديدة وإنتهاج أساليب علاجية ومتابعة حديثة مع تأكيدها منح رؤساء الطواقم صلاحيات واسعة في العمل.
كما
تحدث الشيخ طاهر علي القائم بأعمال رئيس بلدية أم الفحم ومسوؤل حقيبة الخدمات الإجتماعية مرحبا بالحضور ومثنيا على التنظيم وشاكرا لرؤساء الطواقم . وشدد الشيخ طاهر علي في كلمته على التطور الكبير الذي حصل على قسم الخدمات الإجتماعية والذي تجلى في زيادة الموازنة العامة للقسم فضلا عن إزدياد عدد الوظائف وإتساع الوحدات العلاجية وإن دل هذا على شيء فإنما يدل على إزدياد الخدمات المقدمة للمتوجهين ، كما وأكد الشيخ طاهر حرص إدارة البلدية على التعاون مع إدارة وموظفي قسم الخدمات الإجتماعية  بغية الوصول الى جميع الأهداف المرسومة.

بدء فقرات اليوم الدراسي بمحاضرة للسيدة حافا يوئيل
وبدأت فقرات اليوم الدراسي بمحاضرة قدمتها السيدة حافا يوئيل المختصة في العمل الجماهيري ، وإستهلت حافا محاضرتها بلمحة عن تجربتها الكبيرة في العمل الجماهيري مؤكدة على أهمية هذا العمل في موضوع الخدمة الإجتماعية المقدمة للمواطنين. هذا وتحدثت السيدة حافا عن: الإصلاحات التي جرت على أقسام الخدمات الإجتماعية في البلاد ، الحاجة الملحة لإصلاحات جديدة ، مبادئ الإصلاحات، تذويت المنهج الجماهيري في العمل ، القيمة الإضافية للمنهج الجماهيري وأخيرا تحدثت عن قيم المنهج الجماهيري. وبعد هذه المحاضرة مباشرة; توزع الإخصائيون الإجتماعيون الى خمس مجموعات ناقشت كل منها قضية ما  ومن القضايا التي تم مناقشتها ضمن هذه المجموعات: " النموذج الجماهيري ( إنّتيك ) الشبكات الإجتماعية، مشاركة المتوجهين، تحليل حالة والتعلم من النجاحات، مفهوم المجتمع المحلي . يشار الى أن المجموعات كافة قامت بعرض نتائج نقاشاتها أمام الجميع وسط استخلاص نتائج غاية في الأهمية .






















































































































































































لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق