اغلاق

الحمد الله يستقبل وفدا من مجلس الشيوخ ووزير النقل الأمريكي

طالب رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله خلال لقائه وفدا من مجلس الشيوخ الأمريكي، اليوم الخميس في مكتبه برام الله، "بنقل رسالة للإدارة الأمريكية بجدية القيادة الفلسطينية


خلال اللقائين


وعلى رأسها الرئيس محمود عباس والحكومة في احياء العملية السياسية وفق ضمانات دولية تشمل إنهاء الاستيطان وحل قضايا الحل النهائي" .
وشدد الحمد الله خلال اللقاء على "ضرورة تفاعل الإدارة الأمريكية بجدية مع القضية الفلسطينية، وإلزام إسرائيل بمتطلبات العملية السلمية، للتوصل إلى حل نهائي يحقق السلام العادل والشامل، والذي من شأنه أن ينهي كافة الصراعات في المنطقة أيضا" .
ودعا الحمد الله مجلس الشيوخ الأمريكي إلى "إعادة النظر بالمساعدات المقدمة لفلسطين بعد انخفاضها خلال الفترة الماضية، كما دعا إلى تجسيد حل الدولتين ودعم مؤسسات الدولة الفلسطينية، مثمنا الدعم الأمريكي المقدم منذ تأسيس السلطة الوطنية، معتبرا أنه انعكس على تطور مؤسسات الدولة الفلسطينية وجاهزيتها وفق التقارير الدولية" .
هذا وكان رئيس الوزراء قد اجتمع ظهر اليوم الخميس بمكتبه في رام الله، مع وزير النقل الأمريكي انتوني فوكس، حيث أطلعه على معيقات الاحتلال في وجه التواصل الجغرافي بين مدن الضفة وغزة، وتأثير ذلك على حركة النقل والحد من تطور القطاعات الصناعية والتجارية في الضفة وغزة.
ودعا الحمد الله الضيف إلى الإطلاع على صعوبات التنقل في فلسطين عن كثب، وإلى بذل مزيد من الجهود لدعم قطاع المواصلات بما يعمل على تطوير كافة القطاعات ذات العلاقة.
 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق