اغلاق

الجيش الاسرائيلي يفجر منـزل معاذ حامد من سلواد

فجر الجيش الاسرائيلي، فجر امس السبت، منزل عائلة الشاب معاذ حامد المحتجز لدى الاجهزة الامنية، في بلدة سلواد شرق مدينة رام الله.


 تصوير: شذى حمّاد ومحمد السلوادي

وقالت مصادر فلسطينية لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما: "إن أكثر من 50 آلية عسكرية وعشرات من الجنود اقتحموا البلدة، وانتشروا في كافة احيائها واعلنوا محيط منزل عائلة حامد منطقة عسكرية مغلقة".
وأضافت المصادر لمراسلنا: "أن قوات الاحتلال قامت بإخلاء كافة المنازل المحيطة بمنزل حامد، وأرسلتهم إلى مدرسة الذكور الاساسية قبل أن تقوم بتفجير المنزل".
وكانت قوات الاحتلال اصدرت قرارا بهدم منزل عائلة حامد قبل نحو شهر وتم تجميد القرار قبل أن تصدر المحكمة العليا الاسرائيلية قرارا بهدم المنزل يوم الجمعة" .
وأشارت المصادر إلى "أن أضرارا مادية كبيرة وقعت في معظم المنازل المحيطة بمنزل الاسير حامد، ومنزل العائلة، قديم مقام منذ أكثر من (40) عاما، والمنزل مسجل باسم والد معاذ المتوفي، والذي تركه لـ (16) وريثا" .
يذكر أن اسرائيل تهم الاسير معاذ حامد بتنفيذ عملية ضمن خلية عسكرية قرب مدينة نابلس حزيران الماضي.

تعقيب الجيش الاسرائيلي
وأفاد الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي في بيان له وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه امس السبت أنّ: "قوات الجيش قامت بهدم بيوت تعود لأربعة فلسطينين من منفذي العمليات الأخيرة التي شهدتها البلاد، وراح ضحيتها “داني جونان” والزوجين ايتان ونوعمي هنكين"، وفقًا لبيان الجيش.
وأوضح بيان الجيش أنّ "عمليات الهدم تمّت بأمر من وزير الامن موشيه يعلون، حيث تمّ هدم بيت معاذ حامد من بلدة سلواد ، قضاء رام الله، إضافة إلى بيوت يحيى محمد نايف عبدالله، وسمير زهير ابراهيم كوسا، وكرم لطفي فتحي رزق في نابلس “، بحسب البيان.
وجاء في بيان الجيش الإسرائيلي أيضًا أنّ "هدم منزل معاذ حامد يأتي في أعقاب اعتداء اطلاق النار الذي ارتكبه في 29 من حزيران 2015 والذي قتل فيه مواطن إسرائيلي وجرح ثلاثة اخرون في مفرق كيدا. بينما يأتي هدم منازل محمد نايف عبدالله وسمير زهير ابراهيم كوسا وكرم لطفي فتحي رزق في أعقاب ارتكابهم للاعتداء اطلاق النار في الاول من أكتوبر/ تشرين الاول 2015 على الطريق المؤدي الى بلدة ألون موريه في السامرة والذي قتل فيه زوجين إسرائيليين" .





















لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق