اغلاق

مؤتمر للشيخ رائد صلاح بام الفحم حول حظر الاسلامية الشمالية

انطلق المؤتمر الصحفي الذي دعا اليه فضيلة الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الاسلامية الجناح الشمالي، وذلك في الساحة الخلفية لمسجد ابن تيمية مقر الحركة

الاسلامية بمدينة ام الفحم.
ويتمحور موضوع الاجتماع حول اقتحام المؤسسات التابعة للحركة الاسلامية بعد منتصف الليله الماضية وحول موضوع حظر نشاط الحركة الاسلامية الجناح الشمالي .

الشيخ رائد صلاح: المؤسسة الاسرائيلية تحرم نصف مليون من المجتمع الفلسطيني من خدمات هذه المؤسسات
هذا وقال الشيخ رائد صلاح في بداية حديثه :" ان الشرطة قامت باقتحام مؤسسات الحركة الاسلامية ومكاتبها وقامت بمصادرة حواسيب وملفات الليلة الفائتة، وبنفس الوقت بدأت تصل استدعاءات تحقيق الى الكثير من قيادات الحركة الاسلامية، على سبيل المثال انا وصلني استدعاء تحقيق الساعه الرابعة، وطلب مني ان امثل بمركز شرطة في مدينة حيفا وخلال التحقيق معي بعد ان استمر لساعات تم توجيه تهمة لي بانني انتمي الى جماعة محظورة وانني اساهم وامد هذه الجماعة المحظورة بالدعم . هنا ارى شيئا ضروريا وهو اننا تفاجأنا نحن والمجتمع الفلسطيني بان المؤسسة الاسرائيلية اعلنت عن المؤسسات بانها محظورة، مع العلم بانها مؤسسات اهلية مستقلة تخدم قطاع التعليم والصحة والاغاثة والقضايا الاجتماعية والطلاب الجامعيين والقدس والاقصى، وهي مؤسسات ذات قرارات مستقلة، ومع ذلك اعلن ان هذه المؤسسات محظورة وبهذا الاعلان المؤسسة الاسرائيلية تحرم نصف مليون من مجتمعنا الفلسطيني الذين كانوا يستفيدون من خدمات مختلفة من هذه المؤسسات" .

" اعلان المؤسسة الاسرائيلية جاء بعد تفاهمات كيري ونتنياهو "
واضاف الشيخ رائد صلاح :" بان اعلان المؤسسة الاسرائيلية جاء بعد تفاهمات كيري ونتنياهو حول المسجد الاقصى المبارك ، واكشف سرا للجميع وهو بعد يوم من اعلان هذه التفاهمات كانت هناك مكالمة بين مسؤول عربي واسمه لدينا مع مسؤول كبير في القنصلية الامريكية بالقدس، وكان هناك حديث عن هده التفاهمات حيث قال المسؤول الامريكي بان هذه التفاهمات ستساعد على اخراج الحركة الاسلامية عن القانون.
ونستطبع ان نفهم بان هنالك اوباق بقيت لدى كيري ونتنياهو مما تم تسميته تفاهمات، وما يؤكد ذلك هو قرار اخراج الحركة الاسلامية وحظرها" .



لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق