اغلاق

المئات يشاركون بمؤتمر عربي يهودي في جفعات حبيبه

عقد امس مؤتمر جفعات حبيبه - الدورة الشتوية – بموضوع " عرض نتائج مؤشر العلاقات العربية اليهودية في إسرائيل 2015" ، حضره المئات من ناشطي السلام ،



وداعمي التعايش العربي اليهودي ، وسط أجواء مفعمة بالامل وببناء مستقبل افضل لهذه البلاد على الرغم من أحداث الفترة الاخيرة التي تزيد من فتيل الازمة بين الشعبين العربي واليهودي.
تولى عرافة الحفل الأستاذ رياض كبها مدير المركز اليهودي العربي للسلام جفعات حبيبه، حيث افتتح المؤتمر بكلمة جنرال الاحتياط عامي ايالون ( رئيس اللجنه الإدارية – جامعة حيفا) ، وتم تكريس الجلسة الأولى في المؤتمر لعرض نتائج  " مؤشر العلاقات العربية اليهودية في إسرائيل 2015" حيث عرض النتائج د. نهاد علي  (قسم العلوم الاجتماعية – الكلية الاكاديمية الجليل الغربي وجامعة حيفا ) ، وكذلك قدم بروفيسور سامي سموحة ( قسم العلوم الاجتماعية وعلم الانسان – جامعة حيفا) عرضا مفصلا لاهم نتائج المؤشر.
تبع ذلك بعص التعقيبات والتعليقات من قبل بروفيسور دانئيل بار طال  - جامعة تل ابيب وبروفيسور محمد امارة – رئيس الدراسات العليا – الكلية الأكاديمية – بيت بيرل. 
 اما الجلسة الثانية في المؤتمر فقد كانت تحت عنوان " العلاقات العربية اليهودية في إسرائيل – الجانب العربي الفلسطيني"، حيث تولى رئاسة الجلسة بروفيسور راسم خمايسي – رئيس المركز اليهودي العربي – جامعة حيفا.
 وتحدث كل من بروفيسور آشر كوهين ( رئيس لجنة موضوع المدنيات  - وزارة التريبة والتعليم   - محاضر في جامعة بار ايلان ) ومحمد دراوشة ( مدير مجال التخطيط والمساواة والحياة المشتركة – جفعات حبيبه ) وبروفيسور ريتنر ( قسم علم الاجتماع – جامعة حيفا) والسيده غيداء ريناوي ( المديرة العامة لمركز انجاز) .
 وكانت الجلسة الثالثة تحت عنوان " العلاقات العربية اليهودية في إسرائيل- الجانب اليهودي والدولة اليهودية"  حيث ترأس الجلسة ينيف سغي ( مدير عام جفعات حبيبه) وتحدث كل من المحامية طاليه ساسون (رئيسة الصندوق الجديد لإسرائيل ) والمحامي رضا جابر (مدير مركز أمان ) ود. مور التشولر (مؤرخة وباحثة سمينار هكيبوتسيم) ود. يوسف جبارين( عضو كنيست – القائمة المشتركة) .



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق