اغلاق

مدرسة سانت جورج تستضيف بطولة خماسي كرة القدم

تحت رعاية اللواء جبريل الرجوب والمجلس الأعلى للشباب والرياضة ، استضافت مدرسة سانت جورج في رام الله بطولة الاستقلال في خماسيات كرة القدم لطلبة الصف السابع،


مجموعة صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

وذلك بمشاركة عدد من المدارس الخاصة  الفرندزالأساسية، مدرسة الكلية الأهلية،مدرسة سيدة البشارة للروم الكاثوليك، المدرسة الانجيلية الأسقفية العربية، مدرسة الرجاء الانجيلية اللوثرية إضافة إلى المدرسة المستضيفة مدرسة سانت جورج.
بدأت الفعالية بالنشيد الوطني الفلسطيني لطلبة الصف السابع ثم دخول موكب اللاعبين بصحبة طلبة الروضة ، حيث قام الأطفال بتشبيك الأيادي مع جميع الفرق المشاركة على أنغام أغنية موطني والموسيقى الرياضية . وقام مدير المدرسة ريتشارد زنانيري بالترحيب  بالحضور وتقديم الشكر والتقدير للواء جبريل الرجوب راعي هذا العرس الرياضي وبالمجلس الأعلى للشباب والرياضة . واكد مدير المدرسة  " أن الحلم عند شعبنا هو نيل الاستقلال الحقيقي لدولة فلسطين وليرفع شبل من أشبالنا علم فلسطين فوق أسوار ومساجد وكنائس القدس على قول الرئيس الرمز أبو عمار ". وأكد أيضاً  على " أهمية هذه اللقاءات الرياضية بين المدارس لتعزيز أواصر العلاقة والمحبة والروح الرياضية " .
وبدأت الفعاليات وانتهت بأجواء رياضية عائلية بين الطلبة وقام مدرسو التربية الرياضية في المدارس المشاركة بالإشراف على التحكيم .

توزيع الكؤوس والميداليات على الفرق الفائزة
بعد كلمة أستاذ التربية الرياضية في المدرسة الأستاذ  طارق حمايل منظم هذه البطولة والذي رحب وشكر الجميع ودعا إلى تفعيل مثل هذه النشاطات بين المدارس  ومن ثم بتوزيع الكؤوس والميداليات على الفرق الفائزة حيث حصلت مدرسة الفرندز على المركز الأول ومدرسة سانت جورج على المركز الثاني، وحصل الطالب أحمد من مدرسة الروم الكاثوليك على هداف البطولة وحصل الطالب ايهاب هاني من مدرسة سانت جورج على أفضل حارس مرمى. ثم قدمت إدارة مدرسة سانت جورج كاسا إلى اللواء جبريل الرجوب والمجلس الأعلى للشباب والرياضة واستلمه ممثل المجلس وائل شباب.
وقدمت المدرسة ممثلة بادارتها وهيئتها التدريسية كل الشكر الى ممثل اللواء جبريل الرجوب وللآنستين نورس سلامين وبيان صبح من المجلس الأعلى للشباب والرياضة ، والشكر لمدرسات ومدرسي التربية الرياضية وإدارات المدارس المشاركة ولجميع الطلبة ، الذين شاركوا في هذا العرس الرياضي والشكر للزميلة مارلين أبو ليل معلم على جهودها المثمرة في التنسيق للاجتماعات والتشبيك مع المجلس الأعلى للشباب والرياضة،و الشكر الكبير للأستاذ طارق حمايل على الجهود الحثيثة التي بذلها في إعداد هذا الحدث الرياضي، وكذلك الشكر للطلبة المشجعات والمشجعين والذين أضفوا أجواء جميلة على المباريات .

لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق