اغلاق

طالبتا الطب ليندا زكاك، يافاوية الاصل وافرات جولان بدورة استكمال بالمكسيك

عادت الى البلاد مؤخرا ، الطالبتان في كلية الطب في جامعة بار ايلان في الجليل ، من المكسيك ، بعد اتمامهما دورة استكمال استمرت على مدار شهر كامل في مستشفى


ليندا وافرات في المستشفى بمدينة مكسيكو سيتي

 بمدينة مكسيكو سيتي.
الطالبتان هما ليندا زكاك ( يافاوية الاصل ) والطالبة افرات جولان ، وهما اول طالبتين تُجريان دورة استكمال في المكسيك بموجب اتفاقية تبادل طلابي ، بين جامعة بار ايلان في الجليل وجامعة UNAM  المكسيكية .
ليندا زكاك تخصصت في قسم علم الأعصاب في المعهد الوطني للعلوم الطبية والتغذية على اسم سلفادور زوبيران ، وإفرات جولان تخصصت في قسم طب الأطفال في المستشفى العام على اسم جونزاليس.
كما وشاركت افرات وليندا بمحاضرات مهنية باللغة الإسبانية، وقدمتا محاضرات في اطار ندوات على مستوى الاقسام .

"تجربة مذهلة وجديدة"
وعن هذه التجربة ، قالت ليندا زكاك :" تجربة مذهلة وجديدة تعرّفت من خلالها على مدى الاحترام للاطباء في المكسيك ، تعاملنا مع حالات صعبة وامراض لا نرى مثلها في اسرائيل ، وقمنا بتطبيق ما تعلمناه على المرضى هناك ".
كما واشارت الطالبتان بان طلاب الطب في المكسيك ينخرطون اكثر بالعمل الميداني ، الامر الذي يغنيهم بتجارب مختلفة ، وان نسبة الاطباء المختصين في المكسيك اكثر بكثير منها في البلاد ، الامر الذي يمنح علاجا اطول وأفضل للمرضى .
خلال دورة الاستكمال ، قامت الطالبتان بتقديم شرح عن دولة اسرائيل ، حيث قدّمت افرات محاضرة عن الامراض الوراثية في اسرائيل ، بينما قدمت ليندا شرحا عن التركيبة السكانية في اسرائيل ، وعن الطائفة المسيحية التي تنتمي اليها بعد ان ظن المكسيكيون بان كل سكان دولة اسرائيل من اليهود .


ليندا من اليمين وافرات في اقصى اليسار مع طلاب طب في المكسيك 


افرات في قسم الاطفال في المستشفى


افرات في قسم الاطفال الخدج

لمزيد من اخبار اللد والرملة ويافا اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق