اغلاق

الشرطة: سائق باص من قلنسوة مشتبه بالتحرش بـ15 طفلة

قالت المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري ، في بيان وصلت الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه :" ان شرطة منطقة شومرون - ضواحي نابلس ،



الصورة للتوضيح فقط 

 تواصل تحقيقاتها  في ملف قضية متشعب وحساس موضوعه الاشتباه بضلوع سائق باص (55 عاما ) ، الذي اعتاد نقل طالبات مدارس اللواتي تتراوح اعمارهن ما بين ( 11-10 اعوام) ، في تنفيذ تحرشات جنسية وافعال مشينة بحق اكثر من 15  طفلة من الطالبات اللواتي تم التوصل اليهن صحيح  لهذه المرحلة مع توقع وجود ضحايا اخريات كثر على مدار فترة الاشهر الاخيرة الماضية على الاقل" ، وفق ما جاء في بيان الشرطة .
واضاف بيان الشرطة :"  ان الشرطة كانت قد شرعت بتحقيقاتها ذات الصلة مع استلامها شكوى من والدة احدى الطفلات يوم 16.11 الفائت وبالتالي قيامها برفع الخبر في مجموعه واتس اب لامهات باقي الطالبات زميلات طفلتها مع انتشار الخبر وتوسع الاحتمالات وارتفاع مستوى الشبهات  ، مع العلم ان الشرطة بالتعاون مع مكتب الرفاه الاجتماعي  تواصل التحقيق  بهذه الشبهات واخذ شهادات الطالبات ".
وجاء في بيان الشرطة :"  انه تم تمديد اعتقال المشتبه الذي تم اعتقاله يوم 25.11 الفائت مرة تلو الاخرى وذلك حتى نهار يوم غد الخميس حيث  من المزمع تقديم تصريح مدعي عام ضده تمهيدا للتقدم لائحة اتهام بما نسب اليه بالرغم من نفيه جميع الشبهات المنسوبة له " ، وفق ما جاء بيان الشرطة .

لمزيد من اخبار مدينة قلنسوة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق