اغلاق

ابو معروف ورئيس لجنة الرفاه بجولة ميدانية في يركا

على خلفية تقرير الفقر الذي صدر الاسبوع الفائت، قام النائب د. عبد الله ابو معروف (الجبهة – القائمة المشتركة) ورئيس لجنة العمل والرفاه والصحة البرلمانية النائب ايلي الألوف،



بمرافقة رئيس مجلس يركا المحلي وهيب حبيش، أمس الأول الخميس، بجولة ميدانية لعدد من المؤسسات الخدماتية في قرية يركا، حيث تركت الزيارة لدى المسؤولين والعاملين في هذه المؤسسات وخاصة السلطة المحلية، الانطباع الايجابي لمستقبل علاقات التعاون مع الدوائر الحكومية في سبيل تطوير ورفع مستوى خدمات التعليم والصحة والرفاه في قرية يركا، وقد استهل النائب ابو معروف ورئيس المجلس وهيب حبيش الحديث عن الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يعيشها سكان قرية يركا، مؤكدين على "الفصل بين النهضة التجارية والصناعية في القرية وبين فرص العمل والاوضاع الاقتصادية التي يعاني منها نسبة كبيرة من الأهالي" .
وكانت بداية الجولة التي سادت خلالها مشاعر التأثّر، عندما التقى الوفد الزائر بذوي الاحتياجات الخاصة في مركز "لأجل"، حيث طغى على المكان أجواء من الدفء والمحبة بين العاملين والنزلاء في المركز، ثم عقدت جلسة عمل استمع الألوف وابو معروف خلالها لمطالب إدارة المركز. ثم انتقل الوفد إلى مدرسة العلوم والقيادة الرائدة والمتطورة في يركا، حيث تحدثت إدارتها عن الإنجازات العلمية الواسعة وخاصة عدد الخريجين الكبير الذي يلتحق بالجامعات الاسرائيلية في المواضيع العلمية كالطب والهندسة والأبحاث العلمية، والتقى الوفد بعدد من الطلاب المتفوقين، ووضعت إدارة المدرسة عدد من المطالب من أجل رفعة وتطور قدرات المدرسة التعليمية، وأشادت إدارة المدرسة وابو معروف وحبيش بالنائب الألوف على دوره الريادي في بناء المدرسة قبل عدة سنين.

زيارة بيت المسنات الدافئ
ثم قام الوفد بزيارة بيت المسنات الدافئ الذي يحتضن عدد كبير من الأمهات والنساء المسنّات من الساعة الثامنة صباحا حتى الثالثة بعد الظهر، يقدّم لهن خلالها وجبة إفطار ووجبة غذاء ساخنة، ويقوم بيت المسن بتنظيم الفعالية الترفيهية والثقافية وتعليم الأمهات القراءة والكتابة وتقدّم ايضا المحاضرات الثقافية المختلفة.
وكان مسك الختام، زيارة السلطة المحلية، حيث استمع الالاف وابو معروف من رئيس المجلس المحلي وهيب حبيش ومن مديرة قسم الرفاه أفريقيا صالح لشرح واف عن مطالب السلطة المحلية من أجل رفع مستوى تقديم خدمات الرفاه والتعليم ودعم الشرائح الفقيرة في القرية من خلال التخفيضات الضريبية وتخفيض اسعار المياه وغيرها، في مقدّمتها بناء بيت مسن جديد لاحتضان جميع المسنين والوصول اليهم ليتلقوا الخدمات المطلوبة. وطالب حبيش بدعم الالاف من أجل حل مشكلة الاكتظاظ المروري لحركة السير من مفترق جديدة المكر مرورا بمفترق يركا - جولس حتى قرية كفرياسيف، الأمر الذي يضر بالمصالح التجارية وبأوضاع الناس الحياتية والاقتصادية اليومية.
هذا وبأجواء ايجابية لخص ايلي الألوف الزيارة والجولة ووعد بطرح جميع المطالب على جدول أعمال الكنيست واللجان البرلمانية وخاصة لجنة العمل والرفاه والصحة البرلمانية.



لمزيد من اخبار كفر ياسيف والمنطقة  اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق