اغلاق

وفاة الشاب محمد وليد جبارين من مشيرفة متأثرا بجراحه

أفاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما بان الشاب محمد وليد صبري من سكان بلدة مشيرفة، توفي بعد تعرضه الليلة الفائتة لحادث طرق على مدخل البلدة نقل على اثره


المرحوم محمد وليد صبري جبارين

لمستشفى رمبام بحيفا لتلقي العلاج وهو بحالة حرجة ليتم الاعلان بعد ساعات من حادث الطرق عن وفاته .
وتخيم حالة من الحزن والاسى على بلدة مشيرفة التي فجعت بخبر وفاة الشاب محمد وليد صبري.
وكان حادث الطرق وقع بمدخل بلدة مشيرفة، مما اسفر عن اصابة ثلاثة اشخاص بجراح متوسطة، وتم نقل المصابين الى المستشفى لتلقي العلاج وبدورها شرعت الشرطة بالتحقيق بملابسات الحادث.

الشرطة: اصابة ثلاثة اخرين بجروح متفاوتة
وعممت الناطقة بلسان الشرطة لوبا السمري بيانا ، وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما جاء فيه :"في ساعات مساء يوم السبت على شارع رقم 65 منطقة وادي عارة مفترق المشيرفة ، وقع حادث طرق مروع تخلله اصطدام ما بين مركبتين خصوصيتين مسفرا عن اصابة شخص اصابة بالغة وثلاثة اخرين ما بين طفيفة ومتوسطة على ما يبدو عرب سكان المنطقة هناك تمت احالتهم على اثرها للعلاج بالمستشفى . وتواصل الشرطة التحقيق بكافة التفاصيل والملابسات ذات العلاقة".
وجاءنا لاحقا من المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري "خلال ساعات الليلة الماضية، اعلن بالمستشفى عن وفاة الشاب المصاب بجراح بالغة المرحوم محمد وليد جبارين من مشيرفة والبالغ بوفاته نحو 23 عاما - له الرحمة ولعائلته وذويه بالغ الصبر والسلوان" .




مجموعة صور من مكان الحادث



لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق