اغلاق

تنظيم مؤتمر التطوع كرافعة إجتماعية في طمرة

نظمت جمعية صندوق ابراهيم بالتعاون مع بلدية طمرة والمركز الجماهيري في المدينة مؤتمراً بعنوان "التطوع كرافعة إجتماعية". عقد المؤتمر بمبادرة ،

من خريجي الفوج الخامس لدورة القيادة الشابة الجماهيرية والسياسية ، الذين اختاروا موضوع التطوع والتكافل الاجتماعي كأحد قضايا المسح في المجتمع العربي، للعمل عليه خلال الدورة.
افتتح المؤتمر بكلمة للدكتور سهيل ذياب ، رئيس بلدية طمرة، الذي أشار على التعاون التي تسعى اليه بلديته مع مؤسسات المجتمع المدني بما فيها صندوق ابراهيم من أجل دعم الطاقات الشابة في المجتمع العربي، واتاحة لهم الفرصة والمجال للعطاء والانتماء للمجتمع ولخدمة الانسانية واحترام الانسان بغض النظر عن ديانته أو قوميته او لونه.
السيدة يهوديت ستيلمخ، ممثلة صندوق فريدريخ ايبرت، تطرقت في كلمتها الى أهمية التعاون والدعم لإقامة مثل هذه النشاطات في البلدات العربية، والذي تقوم به مؤسستها ايماناَ بضرورة النهوض بفئة الشباب بشكل خاص والمجتمع العربي بشكل عام.

" التطوع كقيمة "
وقد تطرق الدكتور ثابت أبو راس، مديرعام مشارك في مبادرات صندوق ابراهيم، في مداخلته الى قيمة التطوع في مجتمعنا، وأشار أن على لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في اسرائيل واللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية ان تضعا  قضية التطوع في المجتمع العربي على سلم اولوياتهما  لما في ذلك من أهمية وخصوصا في ظل وضع قانون الخدمة المدنية اليوم على طاولة الكنيست في محاولة لتمريره.
فيما قدم الفنانان لينا فاعور وعز الدين ريان فقرة ستاند اب كوميدي رائعة حول التطوع في المجتمع وطرحوا في فقرتهم أفكار لمشاريع تطوعية في محاولة منهم لحث الجمهور على مجالات التطوع المتنوعة.
وقد قدمت هدى قداح خريجة الدورة بالمشاركة مع قسم الاعلام في مدرسة نعمات الثانوية مجد الكروم فيديو اعد خصيصا للمؤتمر عن التطوع ورأي الجيل الشاب بالتطوع وكيف يرى من منظوره التطوع .
وفي حلقة حوار أدارتها الناشطة هدى قداح مصري خريجة الدورة، عُرضت نماذج لمشاريع تطوع في المجتمع العربي  شارك فيها كل من السيد أبو شرف حسان الذي تطرق في حديثه إلى مسيرة تطوعه  منذ كان في جيل الثمانية سنوات وحتى يومنا هذا، وأكد ان بمقدور كل انسان المساهمة والعمل، أما السيدة رمزية حماد أشارت في حديثها أن أهمية التطوع في مجتمعنا تبدأ بتثقيف الانسان على غيم التطوع من الصغر وأكدت على دور جهاز التربية والتعليم في تذويت قيمة التطوع والانتماء للمجتمع.

تنمية الشباب
وقد تحدثت وفاء بن بري، مديرة خيمة التطوع في مؤسسة أجيك النقب عن تجربتهم في تنمية جيل النقب الشاب في التطوع من أجل المجتمع وأكدت على الدور الهام والمؤثر على حياة المتطوع وتنميته للانطلاق نحو التعليم العالي.
اما الناشطة عبير خلايلة مديرة جمعية نعم للتغيير تحدثت عن دور الشباب في التغيير في المجتمع وعن اهمية التطوع والعطاء في المجتمع ، كما تحدث السيد اياد أبو خليل المدير السابق لجمعية نعم للتغيير سخنين، عن تجربته والفرصه التي تلقاها من خلال مشاركته في الفوج الرابع لدورة القيادة الشابة التابعة لمبادرات صندوق ابراهيم حيث أشار أن مشاركته في الدورة وانكشافه على القضايا التي تمسنا كمجتمع عربي كان لها دور في انطلاقه للتطوع من خلال تأسيس جمعية نعم للتغيير.
مجدي وتد مركز المجموعة قال " اليوم نختتم الفوج الخامس من المشروع بهذا المؤتمر الذي كان من تحضير وتقديم خريجو الدورة ، قبل 3 سنوات بادرنا في المشروع بهدف خلق قيادة شبابية ناشطه ومؤثرة في العمل الجماهيري والسياسي المحلي والقطري، فكلنا نعلم ان اكثر من 50% من مجتمعنا العربي هم شباب وشابات ولكن تأثيرهم في المجتمع لا يتناسب مع نسبتهم، وما يثلج الصدر ان نرى خريجي الدورة منخرطين في وظائف مؤثرة في المجتمع وكذلك مبادرين لمشاريع شخصية واقامة جمعيات تخدم شرائح مختلفة من مجتمعنا وبالأخص  الشباب" .
وأختتمت المؤتمر بتوزيع الشهادات على خريجي الدورة، الذي أكدوا في كلمتهم التي ألقتها الناشطة حنان أبو رومي أن الدورة فتحت أمامهم الابواب للانطلاق والمضي قدما نحو احقاق التغيير المنشود . كما تولت الناشطات خريجات دورة القيادة الشابة عائشة عواد  ولينا فاعور عرافة المؤتمر.



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق