اغلاق

اصابة 3 نساء بتلوث خطير بعد الولادة وبتر ارحامهن

نشرت مواقع عبرية ، عن " ثلاث حالات يتم الكشف عنها مؤخرا بعد اصابتهن بتلوث بكتيري ، وذلك بعد ولادتهن بايام ، ووصلت اليوم امرأة بعد ان ظهرت عليها اعراض التلوث ،


الصورة للتوضيح فقط

بعد معالجتها في مستشفى شيبا ، ووفقا للفحص الاولي الذي اجري للمرأة فانها لا تعاني من بكتيريا المكور العقدي السطرفطوكوكوس ، وبسبب التلوث تقرر بتر رحم المرأة . ووفقا للفحوصات التي اجريت فان نوع البكتيريا الذي وجد لدى المرأة التي وصلت الى مستشفى بلنسون ، يختلف عن البكتيريا التي كشفتها الفحوصات لدى طبيب في شيبا تل هشومير ، وعلى ما يبدو فان العدوى لم تكن من الطبيب .
وكانت امرأتان قد اضطرتا الى اجراء عملية بتر الرحم ، بعد ان كشفت الفحوصات عن بكتيريا خطيرة . واحدة منهما كانت قد وصلت للعلاج في مستشفى بلنسون بعد شعورها بالمرض ، والتي كانت قد وضعت مولودها في مستشفى شيبا قبل ايام . وبعد الفحوصات تبين ان هناك ما يدلل على انها اصيبت بالعدوى ، واليوم تبين ان العدوى ليست من الطبيب المعالج في مستشفى شيبا ، بينما امرأة اخرى اصيبت بالعدوى من الطبيب على ما يبدو وفقا للفحوصات ".

الطبيب المصاب بالبكتيريا خرج لاجازة مرضية
واضافت المواقع العبرية : " يشار الى ان الطبيب المعالج المذكور خرج لاجازة مرضية ويعالج بواسطة الادوية علما انه ليست هناك اي شبهات لاهمال طبي ، كونه لم يكن على علم انه مصاب بالبكتيريا ، وعلى ما يبدو فان العدوى حدثت بسبب السعال او العطاس ، وتواصل وزارة الصحة التحقيق في الحادث.
ويشار الى ان البكتيريا عبارة عن تلوث ، وبالعادة ما تصيب الفئات العمرية ذات المناعة المنخفضة ، وهو ما قد يسبب فشلا في اعضاء الجسد وحتى الموت . ومن الضروري الكشف المبكر عن الاصابة بالبكتيريا للعلاج الفعال ".

تعقيب مستشفى شيبا
وجاء في تعقيب من مستشفى شيبا : " من منطلق الشفافية الطبية وبعد التحقيق العلمي وفحص البكتيريا ونوعها من قبل وزارة الصحة تبين ان نوع البكتيريا التي اصيبت بها احدى النساء يطابق البكتيريا التي كشفت لدى احد اعضاء الطاقم الطبي في المستشفى .
فيما يتعلق بالمرأة الثانية ، تبين بما لا يدعو للشك ان لا علاقة للبكتيريا التي اصيبت فيها وبين البكتيريا التي وجدت لدى احد اعضاء الطاقم الطبي .  بعد الفحص في محاولة للكشف عن مصابين ، وبعد فحص في المستشفى تم الكشف عن مصابة ثالثة بالتلوث ، وتم استدعاؤها للمستشفى وهي تعالج في هذه الساعات . ووفقا للفحص الاولي فانها غير مصابة في بكتيريا المكور العقدي ، وعليه فان التقديرات في هذه المرحلة انه ما من علاقة بين الحالات الثلاث ولا يزال الفحص مستمرا .
كما عاد طاقم العمل في قسم النساء وقسم معالجة التلوث للعمل المعتاد . ولا نتوقع وصول حالات اضافية او اصابات بين النساء اللواتي ولدن في مستشفى شيبا .
ان التلوث بعد الولادة ، يحدث بشكل متقطع في كافة المستشفيات في اسرائيل والعالم ، وعليه فان اليقظة ضرورية على الجميع للحفاظ على صحة الجمهور ومنع انتشار اي تلوث " .



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق