اغلاق

مؤتمر طبي حول امراض القلب والاوعية الدموية بالقدس

في خطوة باتجاه تطوير الصحة المجتمعية في مدينة القدس وبالتعاون مع جمعية بايونير البريطانية وتحت رعاية جمعية طوارئ ورفاه في القدس، تم عقد مؤتمر طبي نوعي عبر


صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما خلال المؤتمر الطبي

الفيديو كونفرنس في الفندق الوطني بالقدس حول امراض القلب والأوعية الدموية من حيث اسبابها وانتشارها ومدى خطورتها وسبل الوقاية منها القاها الدكتور عمر فيرسيا من الجزائر أخصائي امراض القلب والشرايين المقيم في بريطانيا، وجرى نقاشا بين الحاضرين والمحاضرين حول هذا الموضوع.
والقى الدكتور انور من جمعية بايونير محاضرة اخرى عن الحروق وانواعها واسبابها وطرق علاجها.
كما قام الدكتور امين سنقرط بالقاء محاضرة حول ادبيات المهنة الطبية والعلاقة بين الاطباء مع بعضهم البعض وعلاقة الطبيب بالمريض وعائلته والية نقل وتبليغ المريض بحالته المرضية.

العسلي: الهدف من المؤتمر هو رفع المستوى والوعي الصحي عند المواطنين
وفي نهاية المؤتمر الذي حضره اكثر من 30 مشاركا من مختلف التخصصات من اطباء وممرضين وعاملين بالحقل الصحي، قدم الدكتور سفيان حمودة المسؤول الطبي لجمعية طوارئ ورفاه بالقدس نبذة عن نشأة واهداف واعمال وفعاليات كلا من جمعية بايونير البريطانية وجمعية طوارئ ورفاه المقدسية.
من جهته قال محمد العسلي من جمعية طوارئ ورفاه لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما: "ان الهدف من المؤتمر هو رفع المستوى والوعي الصحي عند المواطنين من خلال تثقيف الكوادر الطبية العاملة باحدث ما تم التوصل اليه من معلومات في هذا الحقل".
واضاف العسلي لمراسلنا: "انه تم عقد هذا المؤتمر في القدس وذلك لزيادة الاهتمام حول تقديم الخدمات في هذه المدينة وتحسين ظروفها الصحية بالتعاون مع الجمعيات والمؤسسات العاملة فيها".
 






















































لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق