اغلاق

المطالبة بالتحقيق مع الوزير شالوم بقضية التحرش الجنسي

توجهت عضو الكنيست عايدة توما سليمان من القائمة المشتركة واعضاء كنيست من مريتس للمستشار القضائي للحكومة يهودا فاينشطاين للمطالبة باصدار امر للشرطة ،


وزير الداخلية سيلفان شالوم- تصوير Gettyimages

بفتح تحقيق مع وزير الداخلية سيلفان شالوم ،  وذلك بعد شهادة جديدة من سيدة قالت فيها انها تعرضن للتحرش الجنسي من قبل الوزير عندما عملن تحت امرته.
وبحسب ما نشرته وسائل الاعلام ، فان السيدة قالت خلال حديث للقناة العاشرة يوم امس الاربعاء :" ان وزير الداخلية تحرش فيها في الماضي عندما عملت تحت امرته في مناسبتين ، غير انها ترفض تقديم شكوى للشرطة ".
من جانبه قال الوزير سيلفان شالوم معلقا على الموضوع "انها مجرد روايات، فحصت من قبل المستشار القضائي للحكومة وتقرر اغلاقها".
وقالت القناة الثانية في بثها يوم امس نقلا عن وزارة القضاء وقسم التحقيقات في الشرطة "انه لم تصل الى هذه الجهات اي شكاوى تلزمهم المباشرة بفتح تحقيق ، او تجديد التحقيق بعد ان اغلق ملف التحقيق السابق قبل سنة ونصف" .
 فيما تحدث وزير الامن موشيه يعلون عن القضية  مشيرا الى انه :" علينا التعامل بخطورة مع ظاهرة التحرش الجنسي والتعامل مع النساء كانهن اغراض ، وعدم تحويل الضحية متهمة ومهاجمتها  وكأنها الجاني".

"عضو كنيست منتخب من قبل الجمهور لا يمكنه التحصن وراء جدار الصمت والاكتفاء بالانكار العبثي "
وقالت زهافا غلئون من ميرتس عن القضية :" ان عضو كنيست منتخب من قبل الجمهور لا يمكنه التحصن وراء جدار الصمت والاكتفاء بالانكار العبثي عبر الاعلام ويجب عليه اخلاقيا الرد على الاقوال في الشرطة" .
وجاء في رسائل اعضاء الكنيست للمستشار القضائي :" وفقا للنشر حول الموضوع هناك تحرش خطير  متكرر تضمن استخدام القوة الجسدية واستغلال المنصب لفترة طويلة ".
وكان المستشار القضائي للحكومة قد امر باغلاق ملف تحقيق قبل عام ونصف ضد الوزير في ايار 2014 وذلك في اعقاب شكوى من قبل موظفة عملت تحت امرته واشتكت ان الوزير تحرش بها قبل 15عاما . وكان النائب العام اوصى كذلك باغلاق الملف بعد تقادم الشكوى ،  ولكن الوحدة المركزية للتحقيقات قالت ان هناك معلومات عن نساء اخريات تعرضن للتحرش الجنسي من قبل شالوم ومع ذلك قرر المستشار القضائي للحكومة اغلاق الملف .

عايدة توما سليمان : " اطالب بفتح تحقيق جنائي ضد وزير الداخلية سيلفان شالوم"
 وفي السياق قالت عضو الكنيست عايدة توما سليمان من القائمة المشتركة رئيسة اللجنة البرلمانية لرفع مكانة المرأة والمساواة الجندرية في بيان وصلت الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه انها توجهت برسالة للمستشار القضائي للحكومة، يهودا فاينشطين، طالبته فيها" بإصدار تعليماته بفتح تحقيق جنائي ضد وزير الداخلية سيلفان شالوم على خلفية اتهامه بالقيام بتحرشات جنسية".
وجاء في الرسالة " انه مما نشر في الاعلام، ان الشرطة على علم بان الوزير قام بالتحرش جنسيا بموظفته على مدار اكثر من سنة ولكن الموظفة رفضت تقديم شكوى ضده، وانه من غير المعقول ان تبقى  مثل هذه الادعاءات ضد الوزير بدون رد او تحقيق ليتم التأكد من صحتها وانه يجب ان توجه رسالة واضحة في هذا الامر وهي ان ممثلي الجمهور ليسوا فوق القانون". 


عضو الكنيست عايدة توما سليمان- تصوير AFP
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق