اغلاق

ام الفحم: أمسية احتفالية بإصدارات الشاعرة ابتسام ابو شقرة

اقيمت في قاعة مركز العلوم بام الفحم امسية ثقافية وفنية احتفالا بإصدارات الشاعرة ابتسام ابو شقرة – محاميد، شارك بها العشرات من الضيوف والكتاب والشعراء.


مجموعة صور من الأمسية التكريمية

وشملت الأمسية معرضا فنيا للوحات الفنانة التشكيلية نجوى كبها نالت اعجاب الجمهور.
افتتح الأمسية العريفان الناشط الوطني عايد كبها والشاعرة اسراء محاميد مرحبين بالجمهور على انغام أغنية موطني. افتتحت الأمسية بكلمة صديقة العمر الكاتبة والناقدة د. عايدة نصرالله، تحدثت بها عن ذكريات الطفولة وتاريخ الشاعرة بابتسام وسعيها وتعلقها بالأدب، ثم قدم المخرج محمد عبد الرؤوف كلمة خاصة عن ادبيات ابتسام محاميد.
ثم تم عرض فيلم قصير عن حياة ونشاط الشاعرة من اعداد نغم للثقافة، ثم قدم د. زياد محاميد كلمة شاملة باسم مؤسسة نغم، المبادرة للاحتفال اشاد بها بابداع الشاعرة ابتسام مشيرا لموقفها الوطني والانساني والاجتماعي.
ثم قدم الشاعر مسلم محاميد كلمة نقدية، اكد بها على دور المرأة الفلسطينية في النضال الفلسطيني العام، مشيرا لنجاحات الشاعرة. ثم تلاه الكاتب والباحث محمد على سعيد الذب قدم مداخلة ادبيه واسعة، مشيرا لخصوصيات النصوص الشعرية للشاعرة متمنيا لها النجاح.

كلمات تهنئة
ثم قدم ابناء العائلة كلمات التهنئة للشاعرة ابتسام قدمتها شفاء محاميد، تلاهم الشاب ادم هيثم حصري بفقرة فنية بالعزف المنفرد على القيثار لمعزوفات اندلسية، نالت استحسان الحضور. ثم قدمت المستشارة التربوية بروين عزب – محاميد كلمة خاصة مهنئة المبدعين والكتاب مشيرة لأهمية الادب في حياة المجتمع، وقدمت مداخلة حول الابداع من المنظور السيكولوجي كمرحلة متطورة في شخصية الكاتب المبدع بنموذج ابداع الشاعرة ابتسام محاميد كمثال لتحدي التناقضات والصعوبات الحياتية للكاتب وتطوير الوعي والاداء الكتابي شدت اذهان الحضور لعمقها وتميزها .
ثم قدم صلاح عباس كلمه دافئة باسم رابطة "المتميزون" اشاد بها بدور الشاعرة، وقدم الشاعر قاسم محاميد قصيدة من نسجه بعنوان "قال لي الغريب" تحاكي قضية اللجوء الفلسطيني. ثم قدم الشاعر الفلسطيني ، ابن اليامون ، سمير ابو الهيجا كلمة تهنئة باسم حركة المبادرة العربية للشعراء والعرب وقدم وصلة شعرية من قصائده الوطنية نالت اعجاب الجمهور، وتلاه الشاعران الطفلان شام ابو شرقيه وحسونه منصور بقصائد للشاعرة ابتسام .
ثم تحدث المحامي محمد وليد معلواني محييا الشاعرة ومباركا لها باسم العائلة، ثم الحفيدين نور الدين ومحمد نادر محاميد، والطفل الشاعر الصغير المتألق عدنان عثامنة، وقدمت الشابتان اية عماد محاميد وجنى على محاميد وصلة فنية بأغنيتين وطنيتين صفق لهن الجمهور بحرارة لابداعهن الفني الراقي. ثم قدم الناشط جمال ابو فنة كلمة مباركة اشار بها لابداع الشاعرة ابتسام متمنيا لها التألق والنجاح.
وفي النهاية تم تكريمها بالدروع من قبل الروابط والاصدقاء ومن مؤسسة نغم للثقافة. وشكرت الشاعرة ابتسام ابو شقرة الحضور ومشاركتها فرحتها بإصداراتها الأدبية واعدة بمزيد من العطاء. وتميزت الأمسية بمشاركة واسعة من بلدان الجليل والمثلث ومن فئات عمرية مختلفة كان اكبرهم المعمر الداعم للفعاليات الثقافية والشخصية الاجتماعية ابو الرائد من كفر قرع واصغرهم احفاد الشاعرة ابتسام والذين قدموا لها كلمات المحبة والمباركة.

لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق