اغلاق

عاصفة بالطريق ؟! سائق الرالي فادي جابر يشرح كيف نقود في الشتاء

مقالة نشرناها في السابق ننشرها مرة اخرى للاهمية وحرصا على سلامتكم من اجل قيادة امنة والتصرف بشكل صحيح عند الحاجة والقيادة باجواء شتاء ماطرة ..

 

كتب سائق الرالي فادي جابر :

يبقى العلم عند الله .. فرغم التوقعات لطقس عاصف واجواء ماطرة واحتمال حدوث فيضانات وتساقط ثلوج ودرجة حرارة تحت الصفر ,  يبدو الشتاء هذه المرة غريبا نوعا ما , نكاد لا نستمتع بمياه الخير التي ما ان تهطل يوما حتى تغادر مع غيماتها في اليوم التالي.
الكثير منا يعشق اللحظات التي تغمرنا بها مياه الامطار , لكن في قرانا ومدننا العربية تتحول في بعض المناطق هذه الامطار الى معاناة للسكان , حيث يتصعبون الوصول الى بيوتهم , ناهيكم عن غرق بعضها في الطوابق الارضية.
انتظر اللحظة التي يعلو بها قوس قزح لب السماء , فمهما كان للامطار سعادة في قلوبنا , تبقى اللحظات التي يتوقف بها المطر عن الهطول هي الاكثر هدوءا في نفوسنا , حيث تشق المياه طريقها متخذة مجاريها بين الارصفة والشوارع بين الوديان والانهار , باحثة عن مكان تستقر به , ولكن تلك الاجواء الماطرة والمياه هي نفسها التي تعرض السائقين للخطر لاسباب عديدة منها , التهور في القيادة وسط هطول الامطار واخرى متعلقة بتقنيات سياراتنا , لا نبدل الاطارات الممسوحة مثلا , فتكون السيارة اكثر عرضة للتزحلق اثناء الفرملة المفاجئة. ومن ناحية اخرى الكثير من السائقين ليس لديهم فرق بين القيادة في الشتاء والقيادة في الصيف , فيتخذون السرعة غير الضرورية وسيلة للوصول الى عملهم او بيوتهم دون اكتراث لما قد يحدث جراء ذلك .

وقبل ان اتطرق الى كيفية القيادة في الشتاء , دعوني اذكركم بان المشاة على الارصفة والذين يتخذون السير على الاقدام وسيلة للوصول الى بيوتهم او الى اي محل اخر هم ليس ضفادع يعشقون رشهم بالمياه هم اناس يجب ان نراعي ظروفهم , فهناك من السائقين من لا يشعرون بهم , وعند اول بقعة مياه مع الاسف يرشقونهم دون اعتبار .

قبل ان ندخل للسيارة تعالوا نبدا بان نفحص مسّاحات الزجاج من الامام لكي نضمن رؤية واضحة اثناء هطول الامطار بغزارة , في حال كانت غير صالحة للاستعمال توجهوا الى اقرب محل كماليات واستبدلوها باخرى جديدة , بامكانكم التاكيد على صاحب المحل بان يبيعكم مسّاحات زجاج اصلية .

القيادة على الشارع هي مسؤولية كبيرة , عليك التركيز فقيادة السيارة مهمة سهلة لمن يحسن استخدامها وصعبة لمن يبحث عن المتاعب ويتخذ السرعة والاجتيازات وسيلة للوصول , احبائي ابتعدوا عن هوامش الطريق في المطر , الكثير من المياه تتجمع هناك على هامش الشارع , وحوادث طرق كثيرة وقعت ومنها خطيرة جراء التعرض لمثل هذا الموقف وفقدان السيطرة من قبل السائق .

لستم بحاجة لان تكونوا سائقي سباقات مع خبرة للتحكم بالسيارة , في النهاية الشارع ليس لعرض القدرات , يجب ان نراعي الظروف وليس كل ما يسمح به القانون هو صحيح في الشتاء , في طرق معينة يسمح القانون القيادة بسرعة تفوق الـ 100 كم/س لكن ظروف الطريق اثناء هطول الامطار لا تسمح بذلك , علينا التريث وملاءمة السرعة وفق الامكانية المتاحة , لا تبحثوا دائما عن دواسة الوقود ومعسها الى اسفل , فالسرعة من الاسباب الرئيسية لحوادث الطرق.

في الشتاء وعندما تكسو السماء غيوم كثيفة تبدو الطرق مظلمة , لذلك دائما وجه انظارك للسيارة التي تسير امامك , فمصابيحها الخلفية ستكون بمثابة انذار لك لتحدد المسافة بينك وبينها , وخذ حذرك على الطرق المبتلة , في حال التصقت بالسيارة امامك لن يكون بمقدورك ان تمنع الاصطدام بها من الخلف فيما لو فرمل السائق امامك بصورة مفاجئة , لذلك اترك مسافة اكبر عند القيادة في الشتاء , اكبر من تلك التي تتركها اثناء الصيف على الشوارع الجافة. الفرامل في الكثير من الاحيان لن تنقذك في حال كنت بمسافة غير كافية .

اليوم في عصر التكنولوجيا والتطور المستمر هناك اجهزة داخلية وانظمة تجعلك تحدد السرعة التي تريد ان تبقى عليها السيارة اثناء القيادة , نصيحة مفضل عدم استخدامها لانها لن تساعدك اثناء المطر فانت معرض طيلة الوقت للفرملة من وقت لاخر , فعليك تحديد السرعة بشكل شخصي بما يتلاءم مع الطريق , وان تكون على وعي كامل بما يحدث امامك. لا ترفع صوت الستيريو عند هطول الامطار بغزارة , لان التركيز جانب مهم في هذه الحالة. الكثير منا يخاطبون انفسهم , "بان لا شيء سيحدث معي على الشارع" , ولكن الارقام والاحصائيات تقول عكس ذلك , فكل شخص معرض لا قدر الله لحادث طرق , وليس بالحري ان يكون هو المخطئ , فانت مسؤول عن قيادتك ومن ناحية اخرى عند ارتكاب الاخطاء من غيرك انت مسؤول عن يقظتك .

هناك الكثير من السائقين الذين اصادفهم على الشارع , لا يراعون المخاطر والتي بنظرهم قد لا تكون فعلا , فمثلا اجتياز الشاحنات الثقيلة او الباصات يعتبر بمستوى خطورة عال نسبيا , فعند هطول الامطار او على الطرق المبتلة وعند اجتياز شاحنة ستحجب عنك الرؤية السليمة لان اطارات الشاحنة ترشق مياها كثيفة على جوانبها ما يصعب على السيارات التي تجتازها الرؤية بوضوح , ومع ذلك بعض السائقين لا يولون ذلك اي اهتمام , نصيحة مفضل ان لا تجتاز , وفيما لو قررت الاجتياز فاهتم بان يكون ذلك في ظروف امنة ووضوح كامل.

للاسف الشديد لن تنفع نوعية الحذاء وسعره , اعرف بشكل شخصي شخصا تعرض لموقف محرج على الطريق بسبب احتياجه للفرملة بقوة , لكن الحذاء المبتل من الاسفل جراء مياه الامطار جعل قدمه تنزلق  عن الدواسة وبدلا من التوقف بحذر استمرت السيارة بالسير حتى اصطدمت باخرى. السجادات البلاستيكية التي نضعها خوفا من ان تتسخ تلك القماشية تساهم بزيادة الخطر , فالقماشية تمتص المياه من اسفل الحذاء , ليكون الحذاء جافا في كل الظروف.

اعزائي الضغط على دواسة الفرامل ليس هواية , لا يمكن في كل صغيرة وكبيرة ان نضغط على الفرامل , في الشتاء مفضل ان تكون هادئ السرعة بدلا من استخدام الفرامل بقوة , في الالتفافات والتعرجات على الطريق احذر ان تفرمل بقوة , الامر الذي قد يعرضك لفقدان السيطرة على السيارة وتزحلقها.

شغلوا التكييف الدافئ لازالة الضباب من الزجاج الامامي والخلفي , هذا شيء مهم لكي تكون الرؤية واضحة دون الحاجة لخروج اعيننا من جحورها لكي نرى افضل , الرؤية الواضحة تزيد الامان. بالنسبة لمصابيح الضباب فاستخدموها فقط عند الحاجة , لا داعي لاستعمالها طيلة الوقت , فهي تضايق السيارات القادمة من امامك او التي تسير خلفك , انها قوية فقط من اجل الحاجة وليس للاستعراض والبروز على الطريق.

 لا تستخدم الضوء العالي وتزعج السيارات من امامك , بل تاكد انك تستعمله فقط للحاجة الملحة , الضوء العالي من العوامل الاكثر ازعاجا للسيارات بالاتجاه المعاكس , ودائما يجب الانتباه انه لا يحق لنا ازعاج السائقين معنا على الطريق .

اذا كنتم تعشقون السباحة , فانتظروا فصل الصيف , فهناك عدد لا باس به من السائقين الذين ما ان يلاحظون بقعة مياه او تجمع مياه حتى يعبرونها وكانها بركة سباحة , لكن يفوتهم العلم بان تحت كمية المياه المتجمعة قد تكون حفرة صغيرة تتسبب بانفجار الاطار وتخدعهم , او تقتحم محرك السيارة وتتسبب بتعطله , وبما ان لا منقذ سباحة في المنطقة , فسوف ينتظرون شاحنة الجر بان تحملهم الى اقرب ميكانيكي.

لو كل سائق كان حذرا اكثر , واتخذ الطريق مسارا للوصول من نقطة الى نقطة اخرى , ولو اخترنا السرعة الملائمة وامتنعنا عن المغامرة سيكون حالنا افضل على الشارع , يعتبر الكثيرون مستوى الشوارع كاحد اسباب حوادث الطرق , لكن في النهاية هناك من يحرك السيارة على الطريق ويوجهها , وهو نفسه الخاسر الاكبر فيما لو تعرض لحادث طرق - لا سمح الله. تذكروا بان حوادث الطرق تسببت بمقتل الكثيرين ناهيكم عن الاصابات الخطيرة .

كونوا اكثر حرصا ويقظة اثناء القيادة , واستمتعوا بفصل الشتاء , بالامطار والطيور بالطعام الشهي والعائلة بدلا من المكوث في المستشفيات. صحيح لا تنتظرك ميدالية او كأس عند قيادتك بهدوء , لكن تاكد تنتظرك عائلة تحبك لا تريد سوى سلامتك.
لذلك تعالوا نختتم عام 2015 بقيادة امنة ونبدا عاما جديدا ان شاء الله يحمل لكم كل الخير , ويحقق لكم كل ما تطمحون وتحلمون.

لمزيد من سيارات بلادنا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق