اغلاق

النهضة والشعبية بقلنسوة تزوران منـزل زبارقة المهدوم

زار وفد من حركة النهضة الشبابية وأعضاء من اللجنة الشعبية وعدد من شباب ووجهاء مدينة قلنسوة منزل إبراهيم زبارقة الذي قامت جرافات وزارة الداخلية ،



بهدمه بحجة عدم وجود ترخيص للبناء .
وضمت حركة النهضة الشبابية صوتها الى " جميع الأصوات التي شجبت واستنكرت هذا العمل الإجرامي الذي قامت به السلطات الإسرائيلية بهدم منزل السيد الزبارقة واعتبرته هجوما على أمن واستقرار أهالي المدينة والداخل الفلسطيني ككل  ".

محمود لويسي : " ازدواجية في التعامل "
وفي حديث مع محمود لويسي رئيس النهضة الشبابية أشار الى " الإزدواجية التي تتعامل بها السلطات الإسرائيلية مع الجماهير العربية في الداخل الفلسطيني ففي الوقت الذي تهدم فيه منزل السيد الزبارقة وتشرد عائلته بلا مسكن ولا مأوى تقوم الرافعات الإسرائيلية بالعمل ليل نهار في مستوطنة " تسور يتسحاق " من أجل بناء المزيد من البنايات بالضبط مقابل المنزل المهدم وغيره من المنازل المهددة بالهدم ".
وأكد لويسي على " أن النهضة الشبابية بصدد القيام بحملة تبرعات واسعة بالتعاون مع اللجنة الشعبية في المدينة سيشرف عليها وجهاء وأعيان البلد من أجل إعادة اعمار المنزل المهدم وسيتم الإعلان عن هذه الحملة في الأيام القلية القادمة ".












اقرأ في هذا السياق :
تنفيذ أمر هدم مبنى في الطيبة تابع لابراهيم الزبارقة

لمزيد من اخبار مدينة قلنسوة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا
 
 

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق