اغلاق

أبو القمية: الأهالي لا يرسلون أولادهم للبساتين في بئر هداج

وصلت لموقع بانيت وصحيفة بانوراما رسالة موقعة باسم رئيس لجنة اولياء امور الطلاب في مدارس وروضات بئر هداج صباح ابو القيمة ، جاء فيها : " بئر هداج قرية شبه


سليمان ابن حميد 

منسية من قبل السلطات الاسرائيلية (ما عدا هدم البيوت ) ، فمدخل القرية طريق لا يصلح  للاستعمال من ناحية السلامة على الطرق ، هذا بدون الحديث عن انارة وصيانة وما شابه ابار مجاري مكشوفة على الطريق
وتشكل خطرا شديدا لمستعملي الطريق ، لا فتات وواقي امان لجنب الطريق شبه معدوم " .
واضاف ابو القمية : " البساتين والروضات لا تصلح للاولاد من ناحية السلامه العامة وهذا بشهادة مفتش من قبل مكتب التربيه والتعليم. هنالك  نقص شديد في اللوازم الاساسية للتعليم وفعاليات الاولاد ، ونقص في الألعاب الخارجية والموجودة غير صالحة وغير ملائمة للاطفال ومنها من تشكل خطورة على حياة الاولاد ، ولهذه الاسباب واسباب اخرى امتنع الاهالي عن ارسال اولادهم الى البساتين والروضات من بداية الفصل الحالي على امل ان يقوم المجلس الاقليمي ( واحة الصحراء ) بتصليح الامور ، لكن بدون جدوى حتى هذه اللحظة ، لذا نطلب منكم نشر هذه الامور، كي تساعدونا على ان يرجع الاولاد الى البساتين والروضات ".

تعقيب سليمان ابن حميد مدير عام مجلس واحة الصحراء
من جانبه ، عقب سليمان ابن حميد مدير عام مجلس واحة الصحراء ، على هذه الرسالة ، قائلا : "  قرية ئير هداج ليست منسية ، إنما هي قرية كريمة وعزيزة باهلها ،و مجلس واحة الصحراء يقدم الخدمات ويبني المدارس والروضات بشكل متساو في جميع القرى ، وفي السنة الاخيرة قام ببناء مدرسة جديدة ، كما قام المجلس ببناء 4 روضات في القرية بالاضافة الى تعيين مديرة عنقود لباقي الروضات ، ونحن في تواصل مستمر مع أهل ولجنة أولياء أمور الطلاب من اجل حل كل هذة الاشكالات ، وحتى يوم الثلاثاء ستعطى الحلول الأزمة من اجل توفير الظروف الملائمة لاطفالنا في قرية بئر هداج ".



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق