اغلاق

أبو عرار: السلطات مسؤولة عن أية كارثة سببها مفاعل ديمونا

" يحمل النائب طلب أبو عرار السلطات الإسرائيلية مسؤولية أية كارثة تنتج عن المفاعل النووي الإسرائيلي بالقرب من ديمونا، وضم صوته للأصوات المطالبة بإغلاق المفاعل فورا


النائب طلب ابو عرار


قبل حدوث كارثة، ويأتي  طرح موضوع المفاعل مجددا اثر كشف علماء عن وجود 1537 خللا في النواة المعدنية للمفاعل المذكور،  وذلك بسب جيل المفاعل المتقدم، علما ان مفاعلات في مثل هذا الجيل تم إيقافها عن العمل"، هذا ما ورد في بيان صادر عن المكتب البرلمان للنائب طلب ابو عرار.
 اضاف البيان:" ذكر أبو عرار من على منصة الكنيست ان من أسباب أمراض السرطان المنتشرة في المناطق المحيطة بالمفاعل مصدرها انبعاث إشعاعات من المفاعل المذكور، وطالب السلطات بعدم إنشاء مكب للنفايات النووية جنوبي عراد كما تم طرحه من قبل جهات إسرائيلية.  وجاءت هذه النتائج المقلقة اثر فحص النواة المعدنية على يد علماء بتصوير أشعة بالموجات فوق الصوتية وقد عرض البحث في مؤتمر عقد في تل أبيب هذا الشهر كما ذكرت صحيفة (هآرتس) الإسرائيلية".
 اردف البيان:" تجدر الإشارة الى ان جدلا في أوساط مختلفة يدور حول جيل مفاعل الأبحاث النووية في ديمونا والذي فاق 40 عاما، وضرورة إيقاف عمله كما هو الحال في دول اخرى تمتلك مفاعلات في مثل هذا الجيل، كما ان الجدل الدائم يدور حول أمور بيئية، ومدى قابلية المفاعل في الصمود امام الهزات الأرضية، وغيرها من أمور".  




لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق