اغلاق

ابو عرار وحاج يحيى يؤكدان على ‘ضرورة نصرة النقب‘

شارك عضوا الكنيست عن الحركة الاسلامية من القائمة المشتركة طلب ابو عرار، مسؤول ملف النقب في القائمة المشتركة وَعَبَد الحكيم حاج يحيى،

 

يوم أمس الاول السبت في اعمال معسكر الرباط والصمود السادس، الذي تنظمه الحركة الإسلامية سنويا في النقب، كما شاركا في  المهرجان الختامي للمعسكر  الذي أقيم في قرية وادي النعم، وقد استمرت اعمال معسكر الرباط  من 2016.4.15 وحتى 2016.4.30، وانجزت فيه عشرات المشاريع بتكلفة مليون ونصف شيكل كما افاد القائمون على المعسكر.
وشارك النائبان في جولة لمشاريع المعسكر، شارك فيها: الشيخ حمّاد ابو دعابس رئيس الحركة الاسلامية، الشيخ كمال هنية رئيس الحركة الاسلامية النقب القائمة على المعسكر، عطية الاعسم رئيس المجلس الاقليمي للقرى غير المعترف بها، ومركز المعسكر، سعيد الخرومي مركز لجنة التوجيه العليا لعرب النقب، وإبراهيم حجازي المدير العام لحزب الوحدة، وداوود عفان مدير مؤسسة القلم الأكاديمية، والشيخ صفوت فريج نائب ورئيس الحركة الاسلامية القطرية، ومدير عام جمعية الاقصى، وعدد من المسؤولين.  
 
" النقب يمر بمرحلة حرجة "
وفي كلمة النائب طلب ابو عرار في مهرجان الرباط والصمود السادس، بين  " ان النقب يمر في مرحلة حرجة فيها التكاتف مطلوب، حيث تخطط مستوطنات يهودية على أنقاض القرى العربية كما هو الحال في ام الحيران وفي الزرنوق، وتخطيط منجم فوسفات في قرية الفرعة، وان الدورة الصيفية القادمة للكنيست ستكون قاسية على الاهل لاحتمال إقرار قانون براڤر". 
وأضاف ابو عرار:" نتطلع الى ان يقوم الاعلام العربي وغيره بدوره في إبراز قضايا عرب النقب، وتغطية مثل هذه الفعاليات، ، فالحركة الاسلامية مشكورة تقوم بالتخفيف على الاهل وتساهم في تثبيتهم على الارض وفي قراهم، وندعو كافة الأُطر ان تقدم على تنظيم معسكرات عمل، ومشاريع مهمة في القرى المعترف بها وغير المعترف بها، وندعو الاهل لتوحيد الصف والخطاب".
وأردف ابو عرار، قائلا" مثل هذه المعسكرات لها مردودها الإيجابي على الاهل، وتظهر التكاتف والمشاطرة والوقوف مع الاهل من المجتمع العربي كافة واشكر كل م خطط ونفذ وارك في العمل". 
وفي كلمة النائب عبد الحكيم حاج يحيى، خلال مهرجان الرباط والصمود السادس، قال:" لن نتنازل عن حقنا في العيش الكريم على تراب ارضنا، ارض الآباء والاجداد .
وأكد على أهمية الصمود والصبر والمصابرة ، والتصدي   للظلم والظالمين  والرباط  حتى يتم الاعتراف بجميع القرى غير المعترف بها .
هذه المعسكرات التي من خلالها نحيي روح التطوع في نفوس أبناء شعبنا المعطاء، نحيي كذلك من خلالها التكافل الاجتماعي الذي أوصى به ديننا الحنيف.   فعلى الجميع ان يبادر بمثل هذه المعسكرات، وعلى الجميع العمل من اجل تثبيت الاهل في النقب".
 




لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق