اغلاق

افتتاح عيادة بقرية السيد في اعقاب التماس للعليا

بعد ما يزيد عن 10 سنوات من المطالبة والتوجهات العديدة واخرها تقديم التماس الى محكمة العدل العليا وقرارها باجبار وزارة الصحة ومجلس القسوم


 
على افتتاح عيادة الام والطفل في قرية السيد في النقب ، تم اليوم افتتاح العيادة لخدمة الالاف من سكان القرية التي تتبع لمجلس القسوم الإقليمي .
وكان مركز "وجود" لحماية حقوق العرب في النقب برئاسة المحامي نبيل دكور، ورئيس اللجنة الشعبية لقرية السيد في النقب، إبراهيم السيد، قد تقدما بالتماس إلى المحكمة العليا ضد  وزارة الصحة والمجلس الإقليمي "القسوم"، طالبوا فيه بإقامة عيادة طبية لرعاية الأم والطفل ("صحية") في قرية السيد.

" انجاز كبير "
وقال مدير مركز "وجود"، المحامي نبيل دكور، أن "مطالبة أهالي قرية السيد بإقامة العيادة بدأت منذ 10 سنوات وأنه رغم مصادقة وزارة الصحة على الميزانية المخصصة لذلك منذ ثلاثة أعوام، إلا أنه لم يتم إقامة عيادة الأم والطفل، الا بعد التوجه بالتماس الى المحكمة العليا التي امهلت الأطراف مدة 60 يوما حتى افتتاح العيادة".
وأضاف دكور أن "عدد سكان قرية السيد يصل إلى 5 آلاف نسمة، وعدم وجود عيادة الأم والطفل في القرية قد يؤدي إلى حرمان الكثير من الأمهات والأطفال من تلقي الخدمات الصحية اللازمة لصعوبة السفر إلى خارج القرية ولعدم تحملهم الأعباء المنوطة بذلك".
من جانبه ، قال إبراهيم السيد رئيس اللجنة الشعبية في القرية: بالنسبة لنا هذا انجاز كبير حققناه من اجل خدمة سكان القرية وخاصة جمهور النساء والأطفال. ونحن في اللجنة الشعبية سنستمر في مشاريعنا المختلفة لصالح السكان الذين بحاجة الى خدمات متنوعة وخاصة في مجال الصحة والتربية والتعليم والبنى التحتية".













لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق