اغلاق

وزارة شؤون المرأة تشارك في الحوار الإقليمي لتعزيز دور المرأة

شارك بسام الخطيب وكيل وزارة شؤون المرأة، ومديرة دائرة المشاريع في الوزارة صمود حمد الله، في إجتماعات مجموعات العمل للحوار الإقليمي الثاني لتعزيز دور المرأة،



في دول الإتحاد من أجل المتوسط، والتي عقدت في برشلونة – إسبانيا.
وتناول الإجتماع الذي يهدف للتحضير للمؤتمر الوزاري الرابع، أربعة محاور عمل هي زيادة مشاركة المرأة في الحياة الإقتصادية، وتحسين وصول المرأة إلى مواقع صنع القرار، ومكافحة العنف القائم على النوع الإجتماعي، والقضاء على الصور النمطية من خلال التعليم والثقافة.
وساهم الخطيب بمقترحات لمجموعة العمل التي تناولت التمكين الإقتصادي للمرأة وهي إنشاء صندوق للتنمية الإقتصادية للمرأة في جميع دول حوض البحر الأبيض المتوسط يوفر قروض لمشاريع صغيرة ومتوسطة لتمكين النساء في المنطقة، إضافة إلى إيجاد شبكة في دول المنطقة لتسويق المنتجات النسوية بشكل دائم في هذه البلدان.
وعقد الخطيب على الهامش لقاءات ثنائية لدعم ومساندة المرأة الفلسطينية مع الأمين العام للإتحاد من أجل المتوسط فتح الله سيجلماسي، ومديرة برنامج النوع الإجتماعي في الإتحاد دولفين بوريوني.
ومن الجدير بالذكر بأنه شارك في الإجتماعات ممثلون عن حكومات 43 عضواً في الإتحاد من أجل المتوسط، بهدف دراسة التقدم المحرز في تنفيذ إلتزامات إجتماع باريس 2013، ودراسة التحديات الإقليمية في المنطقة، للخروج بوثيقة على أساس التقارير الوطنية التي ستقدمها الدول الأعضاء.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
اغلاق