اغلاق

اشتباكات عنيفة بين الشرطة الإيطالية ومتظاهرين بسبب النمسا

تحولت مظاهرة ضد خطة للحد من المرور عبر ممر برينر بين ايطاليا والنمسا إلى أعمال عنف امس السبت مع قيام الشرطة الإيطالية بإطلاق الغاز المسيل للدموع على مئات


متظاهرون يعبرون لافتتين حدوديتين كتب عليهما "النمسا" و "إيطاليا" (رويترز)

 
المحتجين الذين رشقوها بالحجارة والألعاب النارية.
وقالت النمسا إنها تعتزم نصب سياج على المعبر الواقع في جبال الألب الذي تشترك فيه مع إيطاليا.
وبرينر أحد الطرق التي يستخدمها المهاجرون لدى توجههم صوب أوروبا الشمالية الثرية وهو جزء من منطقة شينجين الأوروبية.
وقال فولفيو كوسلوفي وهو رئيس اتحاد محلي للشرطة الإيطالية لرويترز إن شرطيين أصيبا في الاشتباكات. وأضاف أن الشرطة اعتقلت نحو عشرة متظاهرين.
وأظهرت مشاهد تلفزيونية سحبا من الدخان تملأ محطة برينرز للقطارات مع قيام مجموعات من المحتجين الذين غطوا وجوههم لاتقاء الدخان بإلقاء حجارة وقنابل دخان أثناء مواجهتهم لطوابير من الشرطة. وترواحت تقديرات عدد المتظاهرين بين 250 و600 شخص.
وقال متحدث إنه تم نشر نحو 300 شرطي نمساوي ولكن لم يتدخلوا بعد لأن الاحتجاجات تركزت بشكل حصري حتى الآن في الجانب الإيطالي من الحدود.


تصوير AFP

















لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق