اغلاق

فيديو .. رهينة فرنسية تونسية في اليمن تناشد الرئيس هولاند

كأول دليل على حياتها، ظهرت الرهينة الفرنسية التونسية التي اختطفت في اليمن في ديسمبر/كانون الثاني 2015، نوران
Loading the player...

حواس في شريط فيديو تأكدت فرانس 24 من صحته.

وناشدت حواس التي كانت في مهمة إنسانية جنوب اليمن لحساب منظمة الصليب الأحمر، الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند لمساعدتها وإطلاق سراحها، حيث قالت "أطلب من الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند والرئيس الشرعي للجمهورية اليمنية عبد ربه منصور هادي ودول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ومسؤولي اللجنة الدولية للصليب الأحمر، في صنعاء وجنيف إنقاذي من موت وشيك في أقرب وقت ممكن، بالاستجابة لمطالب خاطفي لأن حياتي وحالتي الصحية في وضع سيء".

وحسب وسيم نصر، صحافي فرانس 24 المتخصص في الحركات الجهادية، "فإن الفيديو القصير الذي لا يتعدى الأربعين ثانية حيث نرى ولأول مرة الرهينة نوران حواس تم تصويره حسب قولها في التسجيل بتاريخ 13 أبريل/نسيان من العام الجاري".

وأضاف نصر، في كلمته "بحسب ما وصلني من مصادر يمنية وأخرى في هيئة الصليب الأحمر الدولية، فإن المطالب مادية وليس هنالك بعد سياسي لعملية الخطف...".



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق