اغلاق

لماذا لا يتشابك كايت وويليام الأيادي أمام الجميع ؟

لا شكّ أنّ السلوك يبدأ بتهذيب القلب والعقل فهما موطن الاحساس الأول ويندرج من مفهمم السلوك مفاهيم عديدة مختلفة، منها اللّياقة. وهي مفهوم راقٍ، انسانيّ وحضاريّ.


تصوير GettyImages

واللّباقة هي احترام النفس والآخرين وحسن التعامل مع الآخرين وآداب السلوك في المجتمع. فماذا اذا كنّا تنكلّم عن لباقة العائلة الملكيّة؟
في حين أنّ العالم كلّه شاهد الزوجين الملكيين الأمير ويليام والأميرة كايت يتعانقان بحماس في أحداث رياضية مختلفة الّا أنّه تبقى اللباقة البريطانية والرقيّ طاغيتين على معظم المناسبات العامة .
فقبل عامين، عندما كان الزوجان في متنـزه أولورو في أوستراليا التقطت الكاميرات لهما صورا وهما محافظان على مسافة صغيرة بينهما. حتى في المكان الأكثر رومانسية في العالم، في تاج محل، تمشّيا بكلّ لباقة وحسن سلوك أمام الجميع. فاحتفاظهما بالعاطفة والحب المتبادل أمام الجميع من الأمور المعتادة. اذ أنهما لا يكشفان عن مشاعرهما في الأماكن العامة فهما لا يتشابكان حتى أياديهما.
أكّد ميكا ماير، خبير الاتيكات الملكي ومؤسس ومدير "Beaumont Etiquette": " ليس هناك آداب فعلية أو بروتوكول ملكي يقول أنّ على الزوجين الامتناع عن اظهار عاطفتهما أمام الجميع".
وصرّح الكاتب الملكي جودي وايد أنّ زيارة الأماكن المقدّسة والمقامات يفرض عليهما التصرّف باحترام ولياقة ومن الطبيعي أن لا يتشابكا الأيدي".







لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق