اغلاق

خطيب جمعة بغداد يستهجن التسويف من الكتل السياسية

استهجن خطيب وامام جمعة بغداد رسول الياسري في خطبة الجمعة، " الاسترخاء والتسويف التي تعيشها الكتل السياسية، وتأجيل النظر في قضايا البلاد المهمّة،



سيما مع اتجاه الأوضاع نحو الكارثة " ، مضيفاً " إن هذا الاسترخاء يكشف عن ضعف الوعي السياسي والشعور بالمسؤولية وعن قراءة غير صحيحة لقادم الأيام، داعيا الجميع لعودتهم إلى صوت العقل والحكمة بمعالجة الأمور وتغليب المصالح العامة ".
وقال رسول الياسري من على منبر جامع الرحمن في المنصور ببغداد والتابع للمرجع الديني الشيخ محمد اليعقوبي، " نأمر السياسيين بأن لا يعادوا الشعب المظلوم وأن لا يؤاخذوه بتصرفات البعض وأن يرعوا الله في دماء أبناء هذا الشعب وأن يتركوا التراشق بالاتهامات لبعضهم البعض وينشغلوا بأداء المهام الموكلة إليهم وليكن لهم حياء من الله".
واضاف الياسري : " لا يعتبروا رفضنا تعطيل المؤسسات الدستورية تأييداً للسياسيين أو للحكومة فإن منهجنا واضح وعادل بتشخيص الأخطاء وأعتاء الحلول سواء للشعب أو الحكومة بشقيها التشريعي والتنفيذي بل أكثر من ذلك عملنا بمبدء الوقاية خير من العلاج وسنبقى الصوت المعتدل الذي لا يبخس احدا حقه وإن خالفنا بالدين أو المعتقد او الطائفة أو غير ذلك".
وشدد الياسري : " نجدد دعوتنا لعودة الجميع إلى صوت العقل والحكمة بمعالجة الأمور وتغليب المصالح العامة ونستهجن الاسترخاء والتسويف التي تعيشها الكتل السياسية، وتأجيل النظر في قضايا البلاد المهمّة سيما مع اتجاه الأوضاع نحو الكارثة'، مضيفاً إن 'هذا الاسترخاء يكشف عن ضعف الوعي السياسي والشعور بالمسؤولية وعن قراءة غير صحيحة لقادم الأيام".
 

 

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق