اغلاق

مغردون اتراك لأردوغان: ’البلد بتولع وأنت بتجوز بنتك’

أطلق المغردون الأتراك، حملة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، تنديدا بحفل زفاف ابنة اردوغان ، في وقت تشهد فيه البلاد سلسلة انفجارات ومآتم مستمرة. - وفق تغريدات لهم.


الرئيس التركي طيب إردوغان، تصوير: Getty Images

وندد المغردون الأتراك، بالمبالغ الضخمة التي ستصرف على حفل الزفاف، مقارنين بين قرار الرئيس التركي بعقد حفل زفاف ابنته، في ظل هذه الظروف العصيبة، وقرار المطرب التركي، تاركان تفات اوغلو، الذي قرر عدم اقامة حفل زفاف احتراما لأرواح الشهداء وما تمر به البلاد من حوادث.

قال المغرد التركي، علي بايصال، على صفحته الرسمية على تويتر "إن الذين ألغوا الاحتفالات بالأعياد الرسمية، حدادا على أرواح شهداؤنا، يقيمون حفل زفاف من أجل 35 ألف شخص، وسيدقون الطبول ويرقصون، وليس الشهداء في أدنى اعتبارتهم".

"البلد تحترق، الوطن يدفن أولاده تحت التراب، الأمهات تبكي، ولكن هم هؤلاء الرجال هو الزفاف"، بهذه التدوينة عبر المغرد التركي، أباران بي، عن مدى غضبه من توقيت حفل زفاف أبنة الرئيس التركي.

وكتبت المغردة التركية، سيمجة أكيجي، على صفحتها الرسمية "في الوقت الذي يكافح  فيه الجنود والأمن التركي الإرهاب، ويستشهدون، القصر الجمهوري يقيم حفل زفاف لـ35 ألف شخص، هل هذه هي مقدساتكم".
وقال  المغرد التركي، سردار أطايلي، في هذه الأيام السيئة، في الوقت الذي عقد فيه مطرب تركيا الأول "تاركان" حفل زفافه بالمنزل، عقد حفل زفاف سمية أردوغان في صالون يكفي لـ35 ألف شخص.
المغردة التركية "جولشان" كتبت على صفحتها الرسمية "الشهداء يرحلون، الناس يموتون، مدينة كيليس تذهب من بين أيدينا، الأطفال يتموا، وليس في بال أحد هذا".

المغردة التركية، دنيز أجاهان، كتبت على صفحتها على تويتر "كل يوم نتلقى أخبار سيئة، ونستمر في منح الشهداء، بينما في القصر الجمهوري يمرحون ويفرحون".


مجموعة صور التقطت خلال حفل الزفاف ، تصوير: GettyImages





لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق