اغلاق

بعد ان دعا الضباط للتعبير عن آرائهم:نتنياهو يستدعي يعالون لجلسة طارئة

استدعى رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو ، وزير الامن موشيه يعالون لجلسة في أعقاب الخطاب الذي ألقاه الأخير ، أمس الأحد ، أمام عدد من كبار الضباط ،


وزير الامن موشيه يعالون - تصوير: Getty Images

بالجيش الاسرائيلي ، ودعاهم فيه الى " مواصلة التعبير عن أفكارهم وارآئهم ".
وقال يعالون في خطابه : " واصلوا العمل حسب الضمير الانساني ، ولا تنجروا وراء اتجاه الريح " . وياتي هذا الخطاب في أعقاب العاصفة التي اثارها نائب القائد العام للجيش يائير جولان، في خطاب له ، عشية يوم احياء ذكرى ضحايا المحرقة .
وذكرت مصادر في مكتب رئيس الحكومة " أن رئيس الحكومة يعطي كل الدعم للجيش وقادته وجنوده " .
كما جاء في بيان أصدره مكتب نتنياهو : " رئيس الحكومة مصمم على موقفه وهو ان المقارنة مع ألمانيا النازية كانت تصريحات غير مقبولة ، وفي وقت غير مناسب ، وألحقت باسرائيل اضرارا على الساحة الدولية ... ضباط الجيش يقولون رأيهم بحرية ، في المنتديات المناسبة وفي المواضيع التي تخص عملهم ، الجيش هو جيش الشعب ويجب الحفاظ عليه خارج الخلافات السياسية " .

" أقوال غير صحيحة من أساسها "
يذكر ان جولان كان قد حذر بحفل لاحياء ذكرى ضحايا النازية والذي اقيم في كيبوتس " تل يتسحاق " ،  من " أن احداث وقعت خلال فترة المحرقة تحدث اليوم أيضا ". وأضاف جولان قائلا : " يجب القيام بحساب للنفس ، لان ما يخيفني في ذكرى المحرقة النازية ، هو التشابه المثير للقلق لما حدث في اوروبا بشكل عام وفي ألمانيا بشكل خاص ، حينها ، قبل : 70 و 80 و 90 سنة ، والعثور على أحداث شبيهة لها في اوساطنا في سنة 2016 ".
 يذكر ان تصريحات جولان هذه تسببت بانتقادات واسعة له ، حيث قال نتنياهو " أن المقارنة مرفوضة ، والاقوال هذه غير صحيحة من أساسها ، وهذا يمس بذكرى المحرقة " .



رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو - تصوير: AFP



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق