اغلاق

تخريج الفوج الرابع من طلاب المدرسة التكنولوجية طرعان

احتفلت المدرسة التكنولوجية طرعان مؤخرا بتخريج الفوج الرابع من طلاب وطالبات المدرسة ، وسط حضور مشرف لأهالي الخريجين والخريجات والفعاليات العامة


مجموعة صور من حفل التخريج


والاجتماعية والسياسية في البلدة، وذلك على وقع الاستعراض الكشافي لسرية القديس فيُلبَس بقيادة الاستاذ مهنا حداد، تم استقبال كوكبة الخريجين اللذين أضائوا فضاء القاعة.
تولت عرافة الحفل المربية ريتا عدوي بتألق، مرحبة بالحضور أجمل ترحيب.
في كلمة من القلب الى القلب رحب مدير المدرسة الأستاذ علي زكي عدوي، بالحضور الكريم واستعرض إنجازات المدرسة وبارك للخريجين وللأهالي بهذه المناسبة المباركة وأشاد بدور المؤسسات المرافقة لعمل المدرسة وخصوصاً مجلس محلي طرعان بجنيع أقسامه ورئيسه عماد الأمين دحلة ومدير قسم المعارف بالمجلس سامي أبراهيم عدوي والكلية القطرية الممثلة بمؤسسيها أحمد بدارنة ومديرها العام عمر بدارنة.

رئيس المجلس يهنئ الخريجين
كما وشكر مدير المدرسة الهيئة التدريسية والطواقم المهنية على جهودهم الطيبة والمثمرة خلال عملهم، مشدداً على العمل المشترك والتعاون بالمدرسة، ثم قام ممثل الهيئة التدريسية الاستاذ طلال سليمان، بالقاء كلمتة مكرماً مدير المدرسة لجهوده في ادارة المدرسة ووضعها على الخريطة التعليمية والتربوية في طرعان والمنطقة.
وبعده تحدث رئيس المحلي عماد الأمين دحلة مهنئاً الخريجين بيومهم المميز مجدداً العهد في دعم المسيرة التعليمية عاماً والمسار التكنولوجي خاصاً، وشاكراً مدير المدرسة والهيئة التدريسية على الجهود البناءة المبذولة من أجل رفعة المدرسة وطلابها.
يشار أيضاً الى كلمة مدير قسم المعارف سامي عدوي التي أكد بها على الروح التعليمية السائدة في طرعان ودعم قسم المعارف لكافة المؤسسات التعليمية بالقرية.
كالعادة، ألهبت كلمة احمد بدارنة (ابو النزية) الحضور لصدق مشاعره وكبر طموحه واستعراضه لبرنامج الكلية القطرية بما يخص التعليم العربي بالبلاد والنية المدروسة لأقامة جامعة عربية بالجليل.

فقرات فنية تراثية
وبعد الكلمات أضفى حضور فرقة الحلم المهلاوي  بقيادة الأستاذين ساهر ورمزي حبيب الله، رونقاً منيراً على الحفل من خلال الفقرات الفنية التراثية التي لاقت استحساناً منيراً من الحضور.
ومن ابداع طلاب المدرسة أدى الطالبان نعمان سلامة ودنيا أبو جبل أغنية أعتبرت شعاراً للمدرسة، معبرةً عن طموح طلاب المدرسة ودأبهم على تحقيق الذات والانطلاق نحو الإنجازات التي لا تعرف المستحيل.
ثم تم تكريم المتبرعين والداعمين للمدرسة ومنهم مدير بنك مركنتيل طرعان لؤي حمود، محمد صفوري، فلاح عدوي، مروان رحال، المهندس أياد زرعيني وجمال غبن.
كما وألقى كلمة الخريجين الطالب محمد زرعيني، شاكراً بها المدرسة على دعمها وأحتضانها للطلاب، ومباركاً للطلاب والأهالي بالتخريج.
وصل الحفل ذروته بتوزيع الشهادات على الخريجين وبهذا كان مسك الختام.



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من حفلات تخريج اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق