اغلاق

صيدم: زيادة عدد المدارس المستفيدة من البرامج التعليمية

أُعلِن في رام الله، الاتفاق على زيادة أعداد المدارس الفلسطينية المستفيدة من البرامج التعليمية الممولة من قبل الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية



بواقع ثلاثة أضعاف، وتوسيع آفاق الشراكة لديمومة دعم البرامج التدريبية وبناء القدرات التربوية وزيادة حجم المدارس المستفيدة بالمناطق المسماة "ج".
جاء ذلك خلال لقاء وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم مع مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID في فلسطين ديفيد هاردن؛ حيث جاء هذا اللقاء بمناسبة انتهاء مهامه الرسمية، وتقديراً لجهوده ودوره البارز في دعم القطاع التربوي، وتأكيداً على مواصلة الجهود المشتركة من أجل تقديم خدمات نوعية للتعليم في فلسطين.
وأشاد صيدم بالجهود التي بذلها هاردن منذ عمله في فلسطين واهتمامه بدعم القطاع التعليمي من خلال الوكالة الأمريكية للتنمية وغيرها من المشاريع والفعاليات التي استهدفت خدمة العملية التعليمية التعلمية.
وأشار إلى أن برامج الوكالة قد طالت برامج هامة ممثلة بالأبنية المدرسية وتدريب القيادة والمعلمين ودعم المدارس وتزويدها بالتكنولوجيا، مؤكداً في السياق ذاته على ضرورة تعزيز الشراكات الفاعلة مع كافة المنظمات الدولية والهيئات المحلية المهتمة بدعم التعليم، باعتباره الضمان الحقيقي لتحقيق التنمية المستدامة.
 بدوره، أعرب هاردن عن فخره للعمل مع وزارة التربية في خدمة القطاع التربوي الذي يبرهن على دور هذا القطاع في النهوض بدول العالم وتطويرها، مؤكداً أن الوكالة الأمريكية للتنمية ستواصل تقديم الدعم للتعليم خاصة من خلال برنامجي "تطوير القيادة والمعلمين LTD، ودعم المدارس SSP".
وحضر اللقاء نائب المدير العام للوكالة جونثان ماكين، ومسؤول مشاريع التعليم في الوكالة بسام قرط. 



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق