اغلاق

مقتل 84 شخصا بهجوم بشاحنة في مدينة نيس الفرنسية

سقط 80 قتيلا وأصيب العشرات في مدينة نيس الفرنسية باعتداء نفذ بشاحنة ، ليل الجمعة ، دهست جمعا من الناس كانوا محتشدين لمشاهدة ،
نقلا عن موقع تواصل اجتماعي
Loading the player...
لحظة قيام شاحنة بدهس حشد من المحتفلين في مدينة نيس الفرنسية
Loading the player...

الألعاب النارية بمناسبة احتفالات العيد الوطني الفرنسي .
وأفادت وسائل إعلام فرنسية محلية بمقتل سائق الشاحنة التي نفذت الهجوم برصاص الشرطة الفرنسية .
واعتبرت السلطات الفرنسية أن ماجرى "اعتداء"، داعية المواطنين للاحتماء.
وأفادت "فرانس برس" بأن الحادث وقع بشارع "برومناد ديزانغليه" الذي يقصده السياح.
وقد فرضت السلطات طوق أمنيا في المكان ، في حين وصفت السلطات المحلية في مقاطعة الألب - ماريتيم ما جرى بالاعتداء داعية المواطنين لأخذ الحيطة والحذر .
وفي ذات السياق ، عاد الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند ، إلى العاصمة باريس، لترؤس خلية الأزمة إثر اعتداء نيس، بحسب الإليزيه .

من هو منفذ هجوم نيس؟
أفادت وسائل إعلام فرنسية، بأن السلطات المحلية في مدينة نيس عثرت على هوية منفذ الهجوم داخل الشاحنة ، وتبين أنه مواطن فرنسي من أصل تونسي.
وذكرت مواقع فرنسية أن منفذ هجوم الشاحنة بمدينة نيس البالغ 31 عاما يقطن في نفس المدينة التي وقع فيها الحادث، إلى جانب ذلك، لا تزال التحريات جارية بشأن معرفة المتورطين الآخرين في العملية الإرهابية التي راح ضحيتها 80 شخصا وأصيب 200 آخرون.
في غضون ذلك ، أكد رئيس المجلس المحلي بنيس أن القوات الأمنية عثرت على أسلحة داخل الشاحنة.
وقال شهود عيان إن مسلحين كانوا على متن الشاحنة وأطلقوا الرصاص باتجاه الحشد، فيما أوضح صحفي في وكالة "فرانس برس" كان في المكان أن شاحنة تبريد بيضاء اتجهت بأقصى سرعتها صوب الحشد ودهست أشخاصا كثيرين ما تسبب بحالة هلع وفوضى عارمة.
على صعيد متصل، طالبت الشرطة الفرنسية بعدم نشر صور ضحايا الهجوم الإرهابي أو تداول مقاطع فيديو من مكان الحادث، احتراما لمشاعر ذوي الضحايا.

بصمات "داعش"
الهجوم المباغت في الشاحنة الذي استهدف حشدا من المحتفلين بالعيد الوطني الفرنسي (يوم الباستيل) في شارع بروميناد ديز أنغليه، طغت عليه بصمات "داعش"، وفقا لصحيفة "لو باريسيان" الفرنسية.
وتشير الصحيفة أن هجوم نيس هو تطبيق لاستراتيجية "أبو محمد العدناني"، المعروف لدى أجهزة الاستخبارات الغربية بـ"وزير الهجمات" لدى تنظيم "داعش"، حيث أوصى "جنود الخلافة" منذ عام 2014 بتنفيذ هجمات إرهابية بجميع الوسائل المتاحة.

" وصية ابو محمد العدناني لأنصار تنظيم داعش "
ونقلت صحيفة "لو باريسيان" وصية العدناني لأنصار التنظيم بقوله: "إذا لم تنجح في إلقاء قنبلة، أو فشلت في فتح النار على "مشرك" من الفرنسيين أو الأمريكيين، يمكنك طعنه بسكين أو ضربه بالحجر أو دهسه بسيارة". وكان تنظيم "داعش قد نشر هذا المقطع الصوتي لأبي محمد العدناني عبر قناة الفرقان إحدى الماكينات الإعلامية لداعش.
ففي الوقت الذي لم تتبن أي جهة حتى الآن هجوم نيس الدامي، إلا أن أصابع الاتهام تشير إلى تنظيم " داعش " الذي سبق وأن نفذ مجزرة باريس العام الماضي التي أوقعت 130 قتيلا ومئات الجرحى .

ارتفاع عدد ضحايا الهجوم الى 84 قتيلا
أفادت مصادر اعلامية فرنسية ان عدد ضحايا الهجوم بالشاحنة في فرنسا ارتفع الى 84 قتيلا ، فيما وصفت جراح 18 مصابا بالحرجة . ونقل عن الرئيس الفرنسي قوله " انه من بين الضحايا أطفال " .

فرنسا تعلن الحداد العام لمدة 3 أيام
أفاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ان السلطات الفرنسية أعلنت قبل قليل " الحداد العام لمدة 3 أيام على اثر هجوم نيس الذي أودى بحياة 84 شخصا " .

مصادر صحفية فرنسية : منفذ هجوم نيس فرنسي من أصل تونسي اسمه محمد بوهلال
وأفادت وسائل إعلام فرنسية " بأن السلطات المحلية في مدينة نيس عثرت على هوية منفذ الهجوم داخل الشاحنة، وتبين أنه مواطن فرنسي من أصل تونسي يدعى محمد بوهلال " . وقالت نفس المصادر " أن سائق الشاحنة من مواليد عام 1985 ويملك الجنسية الفرنسية والتونسية، وأنه استأجر الشاحنة، التي استخدمها في الهجوم الإرهابي، من منطقة بروفنس ألب كوت دازور، قبل أيام قليلة من الهجوم ".

عدد كبير من المسلمين والعرب من بين ضحايا الهجوم
قالت إعلامية إيرانية تقيم في لندن، لصحيفة جارديان البريطانية إن عددا كبيرا من المسلمين والعرب من بين ضحايا هجوم الشاحنة في نيس.
وأفادت مريم فيوليت العاملة في قناة " زانان تي في " الناطقة بالإنجليزية والفارسية والتي كانت تقضي عطلة بالجنوب الفرنسي أنها رأت بنفسها رؤوس بعض النساء والرجال مغطاة بحجاب وأوشحة أو زي عربي، في إشارة إلى نساء ورجال.
وأشارت إلى في شهادتها إلى أن سائق الشاحنة كان يرى من نافذتها عربا ومسلمين بين من أنقضّ بها عليهم ودعسهم، لكنه لم يعرهم اهتماما، بل أمعن في الدهس مسافة كيلومترين، حصد فيهما العشرات.


صور من مكان الهجوم في مدينة نيس الفرنسية، تصوير: AFP








صور تناقلها رواد موقع التواصل الاجتماعي







لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق