اغلاق

تمار زندبرج: ام الحيران مهددة بالهدم بكل لحظة

صباح اليوم، وفي تغريدة للنائبة تمار زندبرج على موقع التواصل الاجتماعي بعد وصولها خبر دخول الجرافات لبلدة ام الحيران لهدم البلدة وطرد المواطنين العرب واسكان مكانهم مواطنين يهود،


عضوة الكنيست تمار زندبرج - ميرتس

قالت فيها :" دخول الجرافات لام الحيران لهدم البلدة وطرد المواطنين وإسكان مواطنين آخرين مكانهم يدل فقط على عنصرية الدولة" .
وبعد هذه التغريدة لقت النائبة تمار زندبرج هجوما من قبل صحفي وبعض جهات اليمين، مدعين "ان الجرافات تابعة لسكان البلدة. وفي رد لوزير الزراعة أوري اريئيل قال :" نعم الجرافات تابعة لوزارة الإسكان وهدفها المساعدة ببناء حاجز امان وليس هدم البيوت" . 
وقد قالت النائبة تمار زندبرج :" من الممكن ان الجرافات اليوم لم تأت للهدم لكن ام الحيران مهددة بالهدم بكل لحظة والسبب هو عنصري وفقط عنصري، دولة إسرائيل تريد طرد السكان أبناء القومية العربية وإدخال سكان يهود لا يمكن شرح ذلك بغير العنصرية، وبالنسبة للتغريدة عن دخول الجرافات للهدم بعد أن فزع أهل ام الحيران خوفا بعد ان لاحظوا تواجد جرافات، ففزعهم ردة فعل طبيعية لاناس يعيشون تحت التهديد بالهدم" .



لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق