اغلاق

حكم دعاء: اللهم لا تستدرجني أو لا تكد بي أو لا تمكر بي

السؤال : هل قول: اللهم لا تستدرجني، أو اللهم لا تكد بي ولا تمكر بي ـ جائز؟ وهل يعد سوء أدب مع الله؟.

الإجابــة
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:فإن الاستدراج, والمكر, والكيد، كلها صفات ورد وصف الله تعالى بها في كتابه الكريم على ما يليق بالله جل جلاله, قال شيخ الإسلام ابن تيمية في التدمرية: وهكذا وصف نفسه بالمكر والكيد، كما وصف عبده بذلك، فقال: وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللَّهُ ـ وقال: إِنَّهُمْ يَكِيدُونَ كَيْدًا وَأَكِيدُ كَيْدًا ـ وليس المكر كالمكر، ولا الكيد كالكيد. انتهى.

وقال القرطبي في تفسيره: سنستدرجهم من حيث لا يعلمون ـ معناه سنأخذهم على غفلة وهم لا يعرفون، فعذبوا يوم بدر، وقال سفيان الثوري: نسبغ عليهم النعم وننسيهم الشكر، وقال الحسن: كم مستدرج بالإحسان إليه، وكم مفتون بالثناء عليه، وكم مغرور بالستر عليه، وقال أبو روق: أي كلما أحدثوا خطيئة جددنا لهم نعمة وأنسيناهم الاستغفار، وقال ابن عباس: سنمكر بهم، وقيل: هو أن نأخذهم قليلا ولا نباغتهم. انتهى.

وفي سنن أبي دود, والترمذي من حديث ابن عباس ـ رضي الله عنهما ـ قال: كان النبي صلى الله عليه وسلم يدعو: رب أعني ولا تعن علي، وانصرني ولا تنصر علي، وامكر لي ولا تمكر علي، واهدني ويسر هداي إلي، وانصرني على من بغى علي.

وبناء على ما سبق, فيجوز للسائل أن يقول في دعائه: اللهم لا تستدرجني, أو اللهم لا تكد بي ولا تمكر بي ـ ولا يعتبر هذا سوء أدب مع الله تعالى، والله أعلم.

ملاحظة : نرجو من جميع الاخوة المعقبين عدم نشر ايميلاتهم في الزاوية الدينية وسيحذف أي تعقيب يشتمل على ايميل، كذلك نرجو ان تكون المقالات مختصرة قدر الامكان وليس دراسات مطولة.هذه الزاوية هدفها خدمة اهلنا ومجتمعنا من خلال الكلمة الهادفة الخاطرة المفيدة. نلفت الانتباه انه في حال تم نقل مادة عن مصادر اخرى دون علم المصدر ينبغي ابلاغنا في موقع بانيت كي نزيل المادة فورا.

لإرسال مواد للزاوية دنيا ودين، إرسالها عبر البريد الالكتروني panet@panet.co.il


 

لمزيد من دنيا ودين اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق