اغلاق

أم من كسرى: صف البستان الجديد مكانه خطر على الأطفال

اتصلت احدى أمهات طفل في الروضة في قرية كسرى الجليليّة بمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما وقالت " بأنّ ابنها الذي كان من المفروض أن يتعلّم سنة ثانية في الروضة،


مجموعة صور وصلت من ام من كسرى

تم ضمّه لصف البستان وليس هذا وحسب بل انّ صف البستان هذا والذي افتتح مؤخّرا موجود في الطابق الثاني في بناية تقع على الشارع الرئيسي وليس به اساحة للعب الأطفال وتشكّل خطرا على حياتهم" .

تعقيب مدير قسم المعارف في المجلس المحلي كسرى سميع
وفي تعقيبه ، قال الأستاذ أنور فلاح مدير قسم المعارف في المجلس المحلّي كسرى سميع لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما : " أوّلا يجب التنويه والتأكيد على أنّ هذا الصف بالمبنى الذي يحويه مصادق مصادقة تامة من وزارة المعارف ومن هنا فانّ الأمر قانوني مائة بالمائة  الحديث يدور عن روضة مختلطة والتي تشمل طلاب روضة سنة ثانية وطلّاب بستان ، صحيح أنّ مبنى الروضة مستأجر ، ولكن هذا هو حال البنى التحتيّة في قرانا فليس هناك مبان جاهزة لصفوف البستان والروضات ونحن ومن أجل حرصنا على سلامة الطلّاب قمنا بتخصيص مساعدتين في هذا البستان بدل من مساعدة لكي نحافظ على أولادنا ونحميهم من أي مكروه " .



لمزيد من اخبار ترشيحا والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا
استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق