اغلاق

‘نعم للتغيير‘ في سخنين تقوم بإطلاق حملة ‘حقيبتي جاهزة‘

ضمن سلسلة المشاريع التطوعية والعمل المجتمعي، قامت مجموعة نعم للتغيير في سخنين بإطلاق حملة "حقيبتي جاهزة" لطلاب المدارس الابتدائية للعائلات


صور من الحملة

ذوات الدخل المحدود ومنذ اللحظة الأولى لإعلان الحملة تسارع أبناء هذا البلد الطيب للإتصال والسؤال عن كيفية أخذ جزء في هذا العمل الخيري .
قام عضو إدارة نعم للتغيير ومركز الحملة توفيق بدارنة بالإتصال بمديري المدارس لأخذ المعلومات عن عدد الطلاب الملائمين دون التطرق للأسماء حفاظا على خصوصية الطلاب، وقد لاقى هذا العمل تفاعلا وتعاونا من قبل مديري المدارس الذين اثنوا على هذا العطاء وتحدثوا عن النقص في مثل هذه المشاريع والصعوبات التي تواجه المدرسة في كل سنة لسد مثل هذه النواقص، بالرغم من وجود بعض الجمعيات التي تقدم المساعدة ولكن تأتي هذه الحملة متميزة بطريقة التحضير وبجودة العمل والمضمون وما تقدمه .
عضو إدارة المجموعة علاء أبوريا قال :" تم اختيار رزمة القرطاسية بعد الفحص والتدقيق في الإحتياجات الأساسية والضرورية والكمية التي تكفي للطالب على مدار السنة من دفاتر ،أقلام ،محايات ،برايات مساطر ، ألوان ، مقلمة جلد كتب ودفاتر ، لاصقات للإسم . كما تطرقنا لعدد الحقائب الملائمة للبنات وللأولاد وأخذ بعين الإعتبار حتى التفاصيل الصغيرة في اختيار ألوان متلائمة بين المقلمة والجلد والحقيبة عدا أننا اتخذنا بعين الإعتبار جيل الطلاب حيث هناك حقائب معينة تلائم جيل أول حتى الثالث وأخرى تلائم الأجيال الأكبر وكلها بجودة عالية وخلفية ظهر صحية" .
واضاف :" إن الهدف من وراء الحملة كان رسم البسمة على وجوه طلابنا وإدخال الفرحة إلى قلوبهم وقد دأبنا لكل الاحتياجات لهذه الغاية وعمل كادر كبير من المتطوعين لإنجاح هذا العمل وتقديمه بهذه الصورة الناجحة .
طريقة التبرع تراوحت ما بين مبالغ مادية أو حقائب جاهزة أو قسم منها وهناك من فضل ترك مبلغ من المال أو جزء من الرزمة في المكتبات وقمنا نحن بجمعها وترتيبها وبهذه المناسبة تتوجه مجموعة نعم للتغيير في سخنين بالشكر الجزيل لمكتبات سخنين على التعاون والثقة وتخفيض الأسعار ونخص بالذكر مكتبة الرازي والمكتبة الإسلامية على قسط العطاء الذي قدمتاه .
حصيلة الحملة كان مشرفا فقد قمنا بتوزيع ما يقارب ال 180 حقيبة تقسمت ل 20 حتى 22 حقيبة لكل مدرسة إبتدائية مع الأخذ بالحسبان الجيل وجنس المستلم كما وزعنا 150 حقيبة لأطفال البساتين بصورة شخصية أو بتوجه للبساتين بالإضافة ل 22 حقيبة للصفوف الإعدادية" .
واردف بالقول :" إن هذا العمل يحتاج لتحضير وعمل ساعات عديدة كي يصل بهذه الجاهزية والكمال كما يحتاج لأيادي معطاءة وأهل الخير وهنا نتوجه بفائق العرفان والشكر أولا لبلدنا سخنين ولكل الأهل وأبناء هذا البلد المعطاء والموحد مع حفظ الأسماء لما قدموه من تبرعات وتشجيع للمجموعة وكلمة شكر لمديري المدارس على العمل المشترك والترحيب ولمكتبات سخنين على التعاون ولا ننسى كوادرنا وأعضاء مجموعة نعم للتغيير في سخنين على هذا العمل الرائع مع أمل ونية بالإستمرار بهذه المشاريع وكل ما هو خير لمجتمعنا .
وبالنهاية نتقدم لطلابنا الأعزاء ومعلمينا بتمنياتنا لسنة دراسية ناجحة ومثمرة ولبلدنا سخنين باﻷمن والخير الدائم" .



لمزيد من اخبار سخنين والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق