اغلاق

غنايم: قبل الأثيوبي كان العربي ولا يزال المشتبه به الأول

قال النائب مسعود غنايم :" تصريحات القائد العام للشرطة – روني الشيخ- والتي قال فيها أنه من الطبيعي الاشتباه والشك بالأثيوبي قبل غيره



النائب مسعود غنايم

مِن قِبل رجال الشرطة وذلك تفسيراً منه لتكرار ظاهرة اعتداء وعنف أفراد الشرطة مع المهاجرين الأثيوبيين في البلاد, تعكس عقلية ونهج راسخ لدى جهاز الشرطة وأجهزة الأمن والذي يعتمد على سياسة وتربية وأفكار مسبقة" .
واضاف غنايم :" أقوال روني الشيخ, بغض النظر عن سياقها, تدل على أن الشرطة لم تتعلم شيء من الأحداث السابقة ولا حتى من لجان تحقيق أُقيمت للتحقيق في سلوك الشرطة وعلى رأسها لجنة أور التي أقيمت عقب أحداث انتفاضة القدس والأقصى واستشهاد 13 شاب عربي وجرح المئات.
قبل أن يكون الأثيوبي أو الشرقي اليهودي مشتبها أو متهما بشكل دائم, كان العربي في هذه البلاد ولا يزال المتهم الأول الذي يُدان ويُعاقب دون أن تثبت عليه أي تهمة فهو مشبوه بالوراثة لكونه ينتمي للعرق العربي والشعب الفلسطيني. وأية حركة أو نظرة منه يعتبرها رجل الأمن الإسرائيلي جريمة وتهديد أمني, ويشهد على ذلك مئات الشبان العرب الذين قتلوا بنيران الشرطة ورجال الأمن منذ انتفاضة أكتوبر 2000" .



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق