اغلاق

المركزية لأولياء الأمور بالطيرة: استمرار الإضراب المفتوح

وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من اللجنة المركزية لأولياء الأمور في الطيرة، جاء فيه :" لا يخفى على أحد ما آلت اليه المدارس الثانوية في الطيرة

من ترد بالأوضاع وتراجع بالتحصيل ونسبة نجاح مخجلة بالبجروت ..
ولا يخفى على أي متابع ان اللجنة المركزية تتعامل بمهنية تامة وترفض التسييس والتحزيب بالمدارس وتطمح بعملية تعليمية مهنية" .
واضاف البيان :" في
السنوات الأخيرة كان الكثير من المشاكل التي عكرت صفو العملية التعليمية وضرت الطلاب بشكل واضح .
جزء من هذه المشاكل والتقصيرات كانت بسبب ادارة سيئة من قبل الشركات التي تدير المدارس ، الشركات التي تاجرت بطلابنا ولم تنصف معلمينا الأفضال بشروط عمل سيئة لا تليق بمعلمينا الكرام .
في
الفترة الأخيرة كانت لجنة العطاءات بالبلدية المكونة من اعضاء من الإئتلاف والمعارضة واطراف مهنية بحت، كانت على موعد مع مناقصة ادارة المدارس .
وقررت باجماع منقطع النظير فوز شبكة عمال بإدارة المدارس الثانوية ، ابراهيم قاسم والثانوية للعلوم عبد الحميد عتيلي" .

" قرار غريب ويثير الشكوك.. !! "
وجاء في البيان ايضا :"
بعد التوجه للقضاء ضد القرار ، أقرت المحكمة العليا صحة المناقصة .. وان شبكة عمال يجب ان تدير المدارس بالسنوات المقبلة ..
وبالنسبة لهذا العام ، فقد قررت المحكمة ان تحدد وزارة المعارف هل تدير شبكة طوماشين وعتيد المدارس لعام واحد ثم تستلم عمال ، ام تستلم عمال المدارس فوراً .. 
الوزارة لم تقرر حتى ٣١-٨ .. وقررت باللحظات الأخيرة ان تستمر شركات خسرت مناقصة قانونية مهنية .. قرار غريب ويثير الشكوك.. !!
نحن نرى انه من السبء ان يتم منح طوماشين بكل اشكاليات شبكته وعتيد ادارة المدارس لعام واحد وهم يعلمون انهم لن يستمروا ..
* الاعدادي والإبتدائي قادمون نحو الثانويات ، نحن قلقون على مستقبلهم .. لذلك فمدارس الطيرة تتوحد على قلب رجل واحد وتتضامن مع بعضها .. لذلك الإضراب الشامل ..
* نحن مطلبنا بسيط وهو ان يتم العمل بالمدارس حسب المناقصة القانونية لتعمل المدارس بانتظام..
* نطالب بالكف عن العمل ضد طلابنا ومستقبلهم .
* اللجنة المركزية تؤيد وبقوة رجوع المدارس لحضن البلدية وسنكون بطليعة الصف دفاعا عن هذا الخيار .
* لتكف كافة المحاولات المشككة باللجنة المركزية  والملتفة حول قراراتها والمتجاوزة لها . فاللجنة منتخبة شرعيا وديمقراطيا وقراراتها شرعية نافذة .
نحيي الأهالي الذين استجابوا لقرار المركزية ولبوا النداء ، ونقول وما النصر الا صبر ساعة" .



لمزيد من اخبار مدينة الطيرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق