اغلاق

وفد منظمة التحرير الفلسطينية يزور الصانع معايدا

قام وفد ممثل لمنظمة التحرير الفلسطينية برئاسة الوزير اشرف العجرمي بزيارة معايدة للمحامي طلب الصانع في منزله الكائن في قرية اللقية ، حيث كان في

استقبال الوفد نخبة من قيادة المجتمع العربي في النقب .
ونقل الوفد تهاني الرئيس محمود عباس للاهل في النقب مع التاكيد على " أهمية التواصل بين ابناء الشعب الواحد في كل المجالات والميادين ، لتعزيز صمود الاهل في النقب ومطالبهم الشرعية في الاعتراف بقراهم وحقهم في التطور والبناء على أرض الاباء والعيش بكرامة ، كما انهم عامل لتحقيق السلام وانهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية الى جانب دولة اسرائيل في حدود 4.6.1967  " .
وقام الحضور باطلاع الوفد على واقع النقب و " التحديات التي تواجه سكان النقب من سياسات تجهيل ، ترحيل وتطهير عرقي وفي المقابل الصمود الأسطوري الذي تتوج بالاعتراف بـ 13 قرية إضافية ليصبح عدد البلدان المعترف بها 20 قرية وان مسيرة النضال مستمرة ".

" تعزيز التكامل الاقتصادي "
كما تطرق الطرفان الى " ضرورة تعزيز التكامل الاقتصادي من خلال مشاريع اقتصادية مشتركة ، ضرورة فتح ابواب الجامعات الفلسطينية وتخصيص منح دراسية للنقب ، كذلك تعزيز الفعاليات التربوية والثقافية " ، وتطرق الحضور الى " اهمية المصالحة الفلسطينية وضرورة انهاء الانقسام الذي يهدد القضية الفلسطينية ويشكل خدمة مجانية للحركة الصهيونية ".
كذلك تطرق الحضور لقضية العنف التي تهدد المجتمع العربي و" اهمية تظافر الجهود من المجتمع العربي والسلطة المركزية لمواجهة هذا الخطر الداهم وتطوير ومأسسة عمل لجان الاصلاح  " .
يذكر أنه شارك في الزيارة النائب العام الفلسطيني احمد براك ابن بئر السبع الذي يزور النقب لأول مرة وكان لقاءا مؤثرا بين ابناء الشعب الواحد .
وقد ثمن الحضور هذة اللفتة من الرئيس محمود عباس الذي " يعمل بلا كلل لاعادة الروح الواحدة للشعب الواحد ، واهمية تأطير وتطوير هذا التواصل لخدمة الشعب الفلسطيني في كل أماكن تواجده " ، وفق ما قالوا .



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق