اغلاق

الجبهة في بلدية شفاعمرو تستنكر الاعتداءات على المواطنين

وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من كتلة الجبهة في بلدية شفاعمرو جاء فيه : "يتعرض مواطنو شفاعمرو منذ عدة اسابيع الى رشقات مدافع ورشاشات على بيوتهم،


شفاعمرو

مما يشكل خطرا كبيرا على حياة الأهالي نتيجة فقدان الأمن والأمان. وكان آخر هذا الانفلات ليلة أمس الأول، حيث تعرض بيت المربي نعمة جريس الى وابل من الرصاص.
هذا وقام رئيس كتلة الجبهة في البلدية عضو البلدية زهير كركبي بزيارة الى المربي المهندس نعمه الجريس، الذي تعرض بيته الى إطلاق نار كثيف في ساعات الليل، وصدفة لم يصاب بأذى حيث كان يتواجد هو وأفراد عائلته في داخل البيت. حيث ندد كركبي بهذا الاعتداء والزعرنة المنفلتة منذ عدة اسابيع في المدينة.
وطالب كركبي رئيس البلدية أمين عنبتاوي بالعمل السريع لدى قائد شرطة الجليل وشرطة شفاعمرو لاتخاذ التدابير واعتقال من يحملون هذا السلاح غير المرخص ومصادرة أسلحتهم. وأكد كركبي ان الوضع في شفاعمرو اصبح لا يطاق من الناحية الأمنية وان اهالي المدينة يطالبون بالأمن والأمان. ونوه كركبي انه خلال هذا الأسبوع تعرض عدد من المواطنين للاعتداءات الجسدية، عدا عن البيوت التي تعرضت الى اطلاق النار من الاسلحة الأوتوماتيكية.
ودعا كركبي الشفاعمريين الى وحدة الصف والاحتجاج والتظاهر ضد هذا الوضع القائم. وطالب الشرطة بعدم التقاعس وأخذ دورها من اجل حماية المواطنين ".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق