اغلاق

قرية امريكية من 7 ناخبين فقط ..كلينتون تفوز بأول بلدة

ادلى الناخبون السبعة في قرية ديكفسيل نوتش في شمال شرق الولايات المتحدة بأصواتهم ليل الثلاثاء، مطلقين بذلك رمزيا الانتخابات الرئاسية الأميركية.

 


تصوير AFP

وعند منتصف الليل، وضع كلاي سميث أول بطاقة اقتراع في الصندوق في القرية الواقعة في جبال الأبالاش.
وقد تبعه أربعة ناخبين آخرين وناخبتان في القرية الواقعة في ولاية نيوهامشير بالقرب من الحدود الكندية، في تقليد متبع منذ 1960 وأدى إلى منح هذه البلدة صفة "الأولى في البلاد".
وتصوت قريتان أخريان في هذه الولاية أيضا ليلا. لكن الاقتراع يبدأ رسميا عند الساعة السادسة على الساحل الشرقي (11:00 بتوقيت غرينتش).
ودعي حوالى 225 مليون ناخب إلى اختيار أحد المرشحين الديمقراطية هيلاري كلينتون والجمهوري دونالد ترامب، رئيسا خلفا لباراك أوباما

 كلينتون تفوز بأول ولاية
وأفادت تقارير إعلامية بأن مرشحة الحزب الديمقراطي الأمريكي هيلاري كلينتون فازت في أول بلدة وصوت أربعة من الناخبين لصالح كلينتون، بينما صوت اثنان آخران لمنافسها مرشح الحزب الجمهوري دونالد ترامب، وصوت ناخب واحد لمرشح الحزب الليبرتاري غاري جونسون.
كما أدلى ناخب ثامن اضيف اليهما بالدقائق الخيرة قبل انطلاق التصويت بصوته للجمهوري ميت رومني، الذي لا يشارك أصلا في السباق الرئاسي الحالي، إلا أن القانون الانتخابي الأمريكي يسمح للمواطنين بالتصويت لصالح سياسيين لا يشاركون في الانتخابات.



 

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق