اغلاق

لجنة التوجيه العليا لعرب النقب تدعو لفعاليات تضامنا مع بئر هداج

نظمت لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية،مؤخرا، جولة ميدانية في قرية بئر هداج بدعوة من لجنة التوجيه العليا لعرب النقب. وجاء في بيان صادر عن لجنة التوجيه:"


صور من الزيارة

وتأتي هذه الجولة في اعقاب الهجمة الشرسة التي تتعرض لها قرية بئر هداج من قبل السلطات وخصوصا عمليات الهدم المتكررة لبيوت عائلة ابو مريحيل غربي بئر هداج والمضايقات الشرطية لأهالي القرية ، وتندرج هذه الممارسات والضغوطات ضمن محاولات السلطة للضغط على الأهل في بئر هداج للقبول بشروط السلطة والخضوع لها في قضية اسكانهم في بئر هداج ..
وقد تلقى اعضاء الوفد المشاركين في الجولة شرحاً وافياً عن قرية بئر هداج وعن المعاناة التي يواجهها السكان هناك من تضييق وهدم ومحاصرة مع الاشارة ان مساحة قرية بئر هداج حالياً تزيد عن 19000 دونم يطالب السكان بأن تكون ضمن نفوذ القرية بينما الخارطة الهيكلية التي أعدتها السلطات تبلغ مساحتها حوالي 6000 دونم. وقد كانت وما زالت مطالب السكان واضحة في هذا المجال بضرورة الاعتراف ببئر هداج كقرية زراعية وإعطاء اهلها الحق في العيش بكرامة على ارضهم .
بعد الجولة وزيارة بيوت عائلة ابو مريحيل التي هُدمت عقدت لجنة المتابعة ولجنة التوجيه جلسة عمل في خيمة الاعتصام المقامة هناك تم خلالها المصادقة على جميع التوصيات التي تقدمت بها لجنة التوجيه".

توصيات لجنة التوجيه 
وعدد البيان التوصيات التي خرجت عن الاجتماع وهي:"
1. تنظيم مظاهرة احتجاجية قبالة وزارة المالية في القدس، وهي المسؤولة عن لجان التنظيم والبناء التي تمارس الهدم في القرى العربية في النقب والبلاد عامة ، وذلك يوم الاربعاء 23/11/2016 الساعة العاشرة والنصف صباحاً  ( 10:30).
2. تنظيم وقفات احتجاجية على مفارق الطرق في كافة المناطق من الجليل شمالاً وحتى النقب جنوبا تنديداً بسياسة هدم البيوت ومصادرة الارض وتهجير السكان وذلك قبيل المظاهرة الكبرى المقرر تنظيمها في بئر السبع .

3. تنظيم مظاهرة حاشدة وضخمة قبالة مكاتب " سلطة توطين البدو " في مدينة بئر السبع , وهي السلطة المسؤولة مباشرة عن عمليات الهدم والمصادرة ومحاولات الاقتلاع والتهجير بحجة تنظيم سكن المواطنين العرب في النقب ، وسيتم خلال الاسبوع القادم الاعلان عن موعد المظاهرة وتفاصيل اخرى بخصوصها.

4. تؤكد اللجنة على حق أهلنا في قرى المجالس الإقليمية واحة الصحراء والقسوم في إنتخاب ممثليهم بأنفسهم وتدعو الى إجراء الإنتخابات في موعدها المقرر وعدم التلاعب بمصير هذه القرى وأهلها .

5. التوجه الى مؤسسات حقوقية دولية وأممية وشرح الموقف الراهن وفضح السياسة الاسرائيلية تجاه المواطنين العرب في النقب والمتمثلة في الهدم المتكرر للبيوت ومصادرة الارض ومحاولات التهجير المستمرة .

6. تكثيف الزيارات الميدانية لوفود محلية وأجنبية وممثلي المؤسسات الدولية الحقوقية والأممية الى القرى العربية في النقب وخصوصا لتلك التي تتعرض لعمليات الهدم اليومية ومحاولات تهجير اهلها وترحيلهم .

7. تدعو اللجنة الاهل في النقب والبلاد عامة الى المشاركة الفعّالة والقوية في جميع الفعاليات والنشاطات الميدانية التي ستنظم في الاسابيع المقبلة ضد سياسة هدم البيوت ومصادرة الارض وتهجير القرى". نهاية البيان.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق